10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة

  لا شك أن السمنة المفرطة هي السارق الخفي للمتعة والصحة في حياة كل مصاب بها، فهي لا تكتفي بجعل قوام جسمك غير لائق؛ بل وأيضًا تسلب منك صحتك التي هي أغلى ما تمتلكه وتجعلك عرضة للعديد من الأمراض، مثل الضغط المرتفع وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، وغيرها من الأمراض الخطيرة.

ومن خلال هذا المقال يقدم لكم الدكتور اسامة خليل 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة التي تعد واحدة من أفضل عمليات السمنة وأكثرها شيوعًا، وإليكم بيان ذلك.

كيف يكون شكل حياتك قبل الخضوع لعملية تكميم المعدة؟ 

إن حياتك في ظل السمنة المفرطة تكون مليئة بلحظات اليأس والإحباط والأحداث الدرامية التي تنتج عن عجزك عن الاستمتاع بحياتك كما ينبغي، فهي تعيقك عن التمتع بأبسط ما يتمناه الفرد من رفاهية أو ارتداء الملابس المناسبة أو ركوب الدراجات، أو غيرها من الأمور الأخرى التي تكون السمنة فيها عاملًا قويًا لحجب اختياراتك وإجبارك على نمط حياة معين.

وإلى جانب ذلك تعد السمنة من أهم عوامل الخطر التي تجعلك عرضة للعديد من الأمراض، وعلى رأسها داء السكري من النوع الثاني الذي يكون بداية لانهيار خطة الدفاع في جسمك ولكي تتجنب كل ذلك ننصحك بتخسيس وزنك بأسهل طريقة وهي اجراء عملية تكميم المعدة

 

كيف لعملية تكميم المعدة إنقاذ خط الدفاع المناعي للجسم؟ 

إن السمنة المفرطة بلا شك تدمر الجهاز المناعي لجسمك بشكل لا يمكنك توقعه، وقد أثبتت الدراسات أنها من مسببات تعرض الجسم للفيروسات، مثل فيروس كورونا وغيره من الفيروسات التي تجد جسم المصاب أرض خصبة مناسبة للاستيطان فيه.

وعقب الخضوع لعملية تكميم المعدة يصبح المريض متحررًا من الدهون الزائدة وما يصاحبها من أمراض خطيرة، كما أن العملية تجبرك على الخضوع لنمط غذائي معين يعزز من مناعة جسمك التي تمثل خط الدفاع الأول والأخير لجسمك. 

 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة 

وفيما يلي يقدم لكم الأستاذ الدكتور اسامة خليل أهم 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة: 

  1. امتنع تمامًا عن تناول الأكلات التي تحتوي على دهون عالية أو المشروبات عالية السكر، مثل المشروبات الغازية والعصائر غير الطبيعية.
  2. احرص على تناول كميات وفيرة من الخضروات والفواكه الطازجة، وذلك لأنها تمد جسمك بالفيتامينات والمعادن التي تحتاجها فضلًا عن افتقارها للسعرات الحرارية العالية.
  3. قم باتباع نظام غذائي يتضمن بروتين عالي، ويمكنك أيضًا تناول المكملات الغذائية للبروتين.
  4. تجنب التدخين تمامًا قبل شهر على الأقل من موعد العملية؛ كي لا تعرض نفسك لمضاعفات ما بعد العملية، مثل الجلطة والنزيف والعدوى.
  5. قم بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم وتدريجي، ويفضل أن تبدأ برياضة المشي أو السباحة. 
  6. قم بتناول المكملات الغذائية والأدوية التي ينصحك بها الطبيب.
  7. لا تتهاون في إخبار طبيبك بالتاريخ المرضي الكامل لك، وكذلك الأدوية والأعشاب التي تقوم بتناولها؛ كي لا تلحق الضرر بنفسك دون قصد.
  8. اسأل الجراح عن كل ما ترغب في معرفته حول عملية تكميم المعدة وخطواتها ومميزاتها وعيوبها وكذلك المخاطر التي تخشاها منها؛ كي يقوم بتهدئتك ويعلمك بالتفاصيل الخاصة بالعملية كافة قبل الخضوع لها.
  9. لا بد من الخضوع للتحاليل والفحوصات المطلوبة كافة قبل الخضوع للعملية.
  10. احرص على الصيام لعدد الساعات المعين الذي يحدده الطبيب قبل الخضوع للعملية، واعلم أن هذا الأمر ليس اختياريًا.

أهمية اتباع نصائح ما قبل عملية تكميم المعدة

إن اتباع ال 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة السابق ذكرها ضروريًا للغاية، فهو يساعد جسمك على التهيؤ للتغيرات التي ستحدث فيه بعد الخضوع لعملية تكميم المعدة، وينقي جسمك كذلك من بعض المواد الضارة، مثل النيكوتين التي قد تجعلك جسمك أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات ما بعد العملية.

ونضيف إلى ذلك أيضًا أن اتباع النمط الغذائي الصحي قبل العملية يساعد على تصغير حجم الكبد وحرق الدهون المتراكمة على البطن، وبالتالي تسهيل إجراء العملية وتقليل مضاعفاتها.

ما هي التحاليل المطلوبة قبل عملية تكميم المعدة؟

وبعد أن تعرفنا على أهم 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة من قِبل د. أسامة خليل، نشير في النقاط التالية إلى مجموعة من التحاليل التي يجب على المريض الخضوع لها قبل عملية تكميم المعدة:

  1. صورة دم كاملة “CBC”.
  2. وظائف الغدة الدرقية.
  3. اختبار سيولة الدم.
  4. تحليل بول كامل.
  5. أشعة على الصدر وتخطيط القلب ” يستخدم مع حالات معينة”.
  6. منظار المعدة؛ بهدف التيقن من عدم الإصابة بالتهابات في المعدة أو فتق الحجاب الحاجر.
  7. أشعة على البطن والمرارة؛ بهدف التأكد من عدم وجود حصوات بالمرارة، وللتأكد من حجم الكبد.

كيف يستعد المريض نفسيا قبل خضوعه لعملية تكميم المعدة؟

إن العامل النفسي يلعب دورًا مهمًا في نجاح عملية تكميم المعدة، ولذا لا يجب على الطبيب التهاون في أمر تهيئة المريض نفسيَا قبل العملية، كما يجب تحفيزه على العملية من خلال بيان آثارها الإيجابية على صحة المريض وشكله.

وينبغي أن يقوم المريض بإحضار الشخص المناسب الذي يكون داعمًا له خلال مراحل العملية المختلفة؛ كي يحصل منه على التشجيع والاطمئنان الذي يكون خير محفز له.

ولا بد من التنويه إلى أن الحالة النفسية للمريض تتغير تمامًا بعد خضوعه لعملية تكميم المعدة، ويرجع ذلك إلى أنه يستعيد ثقته بنفسه وسعادته كلما لاحظ نزول وزنه، وهذا هو الهدف الأسمى للعملية.

ما الذي ينبغي على المريض فعله في اليوم السابق لعملية تكميم المعدة؟

يجب على المريض في اليوم السابق لعملية تكميم المعدة أن يقوم بكل مما يلي:

1.تجهيز مستلزماته الشخصية والتي سيحتاج إليها أثناء فترة مكوثه في المستشفى، مثل الملابس.

  1. الاستحمام بصابون مضاد للبكتيريا في الليلة السابقة لعملية تكميم المعدة.
  2. ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة، مثل المشي؛ للانشغال عن التفكير بالعملية أو تناول الطعام.
  3. تجهيز السجلات الطبية الخاصة بك كافة؛ كي تقوم بتقديمها للطبيب فور وصولك إلى المستشفى في اليوم التالي.

ما دور جراح السمنة قبل وبعد عملية تكميم المعدة؟ 

وبعد أن قدم لنا د. أسامة خليل 10 نصائح قبل عملية تكميم المعدة، لا بد من التنويه إلى أن دور الجراح لا يتوقف على إجرائه للعملية فقط، بل إن دوره يبدأ من زيارة المريض الأولى لعيادة الجراح.

ويقوم الدكتور أسامة خليل خلال هذه الزيارة بالاستماع إلى كل ما ينطق به فم المريض سواء تاريخه المرضي أو مخاوفه أو احتياجاته، كما يلقي عليه بعض الأسئلة المهمة التي تساعده في اختيار نوع العملية المناسب واكتشاف حالة المريض والتدقيق فيها؛ لزيادة نسبة نجاح العملية.

وإلى جانب هذه المناقشة يقوم الدكتور بعرض بعض التفاصيل المهمة عن العملية؛ كي يطمئن المريض ويعلم أن جراحة السمنة قد تطورت كثيرًا وزاد معدل نجاحها عن ذي قبل، ويخبر الدكتور مريضه أيضًا بدور تقنية  النانوتكنولوجي في زيادة معدل نجاح عملية تكميم المعدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.