ماهي حساسية الحليب وما هي اعراضها وكيفية علاجها

كثير من الأطفال الرضع يصابون بنوع من الأمراض الغريبة بعض الشيء، كأن يكون لديهم حساسية الحليب، ومن أشهر أعراض تلك الحالة القيء، خاصة عندما تقوم أمه بالرضاعة، فما هى أسباب تلك الحساسية، وهل هي خاصة بالأطفال الرضع، وهل هي خاصة بحليب الأم فقط؟

حساسية الحليب هي حالة موجودة عن الكبار والصغار، ومن أشهر تلك الحالات عدم تحمل كثير من البشر تناول الحليب وخاصة عندما يكون دافئا, والمشكلة ليست في الطعم دائما وربما تكون من بعض المكونات الداخلية للحليب، وتتنوع تلك الأعراض بمختلف أنواع الحليب ومشتقاته ما بين الأطفال الرضع وغير الرضع والكبار، ومن أشهر تلك الأعراض القيء عند تناول الحليب.

اقرا ايضا:أمراض متعلقة بحساسية اللاكتوز وكيفية العلاج

حساسية الحليب

 حساسية الألبان للأطفال الرضع

لا يمكن معرفة سبب حساسية الألبان للأطفال الرضع، ولكن في العموم فإن حساسية الحليب عند الأطفال الرضع تتمثل في وجود عرض واحد أو اثنين، ويمكن حصرهما في نقطتين:

  • العرض الأشهر هو عدم تقبل الطفل الرضيع للحليب عند إرضاعه من أمه، فيقوم حينها بعملية القيء، وهو هنا لا يتحكم في شيء حتى يقوم بعملية القيء بمحض إرادته ولكن معدة الطفل الرضيع لا تتقبل حليب الأم فتقوم بعملية الإفراغ عن طريق القيء ومن الممكن أن يكون ذلك بسبب قوة الحليب على معدة الطفل.
  • والعرض الثاني من حساسية الحليب لدى الطفل الرضيع هو عدم فعالية حليب الأم لدى الطفل، فلا يشعر الطفل بأنه شبع وتغذى بطريقة جيدة وأعراض ذلك هو رضاعة الطفل كل نصف ساعة تقريبا أو القيام بعملية الرضاعة مرات كثيرة في اليوم، وذلك بسبب ضعف لبن الأم في هذه الحالة.

ويمكن حل المشكلة الأولى عن طريق لبن خاص وهو اللبن الصناعي على حسب حالة الطفل.

إقرأ أيضا:ما هي أفضل مشروبات لعلاج الإمساك؟

أما حل المشكلة الأخرى والخاصة بضعف اللبن فهو تناول المكملات الغذائية التي يتم وصفها بواسطة طبيب الأطفال المتابع للحالة إلى حين بلوغ الطفل سنا معينة، وفى الغالب يكون بعد ستة أشهر، وبعد هذا السن يمكن للطفل الرضيع أن يعوض المكملات الغذائية بطعام صحي طبيعي فيه الفيتامينات والعناصر الغذائية والبروتينات اللازمة لنمو الأطفال.

ما هي حساسية الحليب للأطفال غير الرضع؟

في هذه الحالة الأطفال فوق سن الرضاعة لديهم بعض الحساسية لدى اللبن الآخر، مثل لبن البقر ولبن الجاموس، واى ألبان مهما كان نوعها، والسبب في حساسية الألبان عند الأطفال غير الرضع هو وجود حساسية للبروتين في تلك الألبان، فيقوم الجسم أو الجهاز المناعى بمحاربة هذا البروتين فيقوم الجهاز المناعي هنا بإنتاج بعض المضادات الحيوية الطبيعية التي تقوم بالهجوم على ذلك البروتين وتقوم بطرده من الجسم، وهي نتيجة تعتبر علاجا من ذلك البروتين، وينتج عن تلك العملية بعض الأعراض التي تصيب الطفل والتي تسمى هنا حساسية جسد الطفل ضد الحليب، وتلك الأعراض مشابهة لأعراض حساسية الطفل الرضيع، ونستطيع أن نذكر من تلك الأعراض ما يلي:

  • أول عرض بالطبع وهو العرض الأكثر حدوثا القيء عند تناول الحليب الموجود به نوع البروتين الذي يقوم جهاز المناعة بطرده.
  • وأيضا من تلك الأعراض وجود ارتجاع المرىء كرد فعل طبيعى من جهاز المناعة الذي يقوم بأمر المعدة والمريء بعملية الارتجاع بناء على بقايا موجودة من الحليب في الجسم.
  • حدوث بعض الآلام في المعدة والتي تذهب بعد فترة بسيطة من القيء.
  • وجود انتفاخ في البطن.
  • خروج كمية كبيرة من الغازات.
  • خروج البراز بشكل غير طبيعي وله رائحة كريهة جدا ونفاذة.
  • في بعض الحالات قد يحدث هناك خروج دم مع البراز.
  • حدوث التهاب في الحلق بصفة متكررة.
  • وجود صعوبة في التنفس وخاصة بعد تناول الحليب والقيء.
  • وجود سيلان في الأنف بشكل غير طبيعى عن تناول الحليب كرد فعل من الجهاز المناعي على كراهية هذا الحليب.
  • من الممكن حدوث بعض الالتهابات الصدرية.
  • وجود سعال مستمر عند تناول الحليب.
  • من الممكن حدوث بعض الطفح الجلدي وخاصة الاكزيما وهي وجود تقشر بدرجة كبير في الجلد بدون أي سبب.
  • وجود تسلخات والتهابات حول مناطق الإخراج.
  • من الممكن أيضا أن يحدث ارتفاع درجة الحرارة.

ويمكن معالجة الحساسية ضد الحليب لدى الأطفال عن طريق منع الطفل من تناول الحليب ومشتقاته مرة ثانية إلى حين وصوله إلى سن يمكنه من تقبل الحليب بطريقة عادية، وحينها يمكن معرفة ذلك إذا لم يحدث أي  من تلك الأعراض، وفى الغالب تذهب الحساسية عند الطفل بعد سن خمس سنوات، أما عن حساسية الحليب لدى الكبار فتلك مسألة أخرى ويمكن عرضها في التالي.

إقرأ أيضا:طرق علاج تكيس المبايض عند النساء

تعرفي على: حساسية الطعام عند الأطفال الأعراض والعلاج

 أعراض حساسية الحليب عند الكبار

الكبار أيضا لا يتم استثناؤهم من حساسية الحليب، فهم أيضا عرضة للتعرض إلى حالات حساسية الحليب، وبالأخص التعرض إلى حساسية اللاكتوز، وهو عبارة عن السكر الطبيعي الموجود في الحليب وهنا تسمى الحساسية ضد سكر اللاكتوز

والجسم هنا لا يستطيع أن يقوم بتحليل وهضم سكر اللاكتوز، وذلك بسبب وجود نص في هرمون يسمى اللاكتاز وهو هرمون تنتجه الأمعاء الدقيقة، ومع وجود هذا النقص في الهرمون تحدث للجسم بعض المضاعفات التي تنتج عند تناول الحليب الموجود به سكر اللاكتوز وخاصة حليب الأبقار.

الفرق بين حساسية الحليب وحساسية اللاكتوز

وهنا يمكن تعريف الفرق بين حساسية الحليب وحساسية اللاكتوز بأن حساسية الحليب هي مقاومة الجسم لنوع معين من البروتين الذي يعتقد الجهاز المناعى أنه ضار بالجسم، وحساسية اللاكتوز بأن الجسم لا يستطيع أن هضم سكر اللاكتوز بشكل طبيعى  سواء كان في الحليب أو أي منتجات أخرى تحتوى على هذا النوع من السكر.

ويمكن أن نحصر بعضا من المضاعفات التي تحدث بسبب سكر اللاكتوز وهي أعراض مشابهة لحساسية الحليب بصورة كبيرة كما يلي:

  • حدوث مشاكل وصعوبة في التنفس بعد تناول الحليب الذي يوجد به سكر اللاكتوز.
  • وجود آلام في المعدة بعد تناول الحليب.
  • القيء بعد تناول الحليب ويمكن أن تحدث عملية القيء بصورة كبيرة.
  • من الممكن أن يظهر بعض الطفح الجلدي على شكل احمرار في الوجه في الغالب وفى الذراعين ويمكن معالجة ذلك العرض بأخذ حمام بارد حتى يهدأ الجسم.
  • حدوث الانتفاخ بعد تناول الحليب.
  • وجود خروج الغازات أيضا، ويمكن أن تستمر وخاصة عند الاستمرار في تناول الحليب لفترات كبيرة.

حساسية الحليب

إقرأ أيضا:ماء الأرز للأطفال: فوائده وقيمته الغذائية

تعرفي على: حساسية اللاكتوز كل ما تريد معرفته عنها

علاج حساسية الحليب بالأعشاب

إذا كنت من البشر الذين يبحثون دائما عن علاج أي مشكلة مرضية بالأعشاب والطبيعة فهناك بالفعل بعض من الأعشاب الشهيرة التي قد تعالج مشكلة حساسية الحليب، ويمكن حصر تلك الأعشاب كما يلى:

العسل

بالطبع العسل هو من أفضل المواد التي تقوم بمعالجة معظم المشاكل الموجودة في المعدة، والعسل يستطيع أن يقوم بمعالجة مشكلة الحساسية لدى الحليب لأنه يعوض المعدة بهرمون اللاكتاز الذي لا يستطيع الجسم إنتاجه في هذه الحالة التي تسبب حساسية الحليب، ويمكنك أن تتناول ملعقة واحدة عند الاستيقاظ والنوم.

شاي البابونج

ويمكن شرب شاي البابونج الدافيء فهو يساعد بشكل كبير في تلك الحالة أيضا.

·        حليب جوز الهند

ولذلك لأن به العناصر الغذائية التي تستطيع أن تمد الجسم بالقوة اللازمة لهضم الحليب بالنسبة للكبار والصغار.

السابق
الصلع عند الرجال بين الأسباب والعلاج
التالي
ماهي حساسية الطعام المتأخرة وتشخيصها وطرق علاجها

اترك تعليقاً