كثرة التبول:الأسباب وطرق العلاج

يمكن تعريف كثرة التبول على أنها زيادة إفراز البول، حيث يصل إلى 2 لتر على الأقل خلال 24 ساعة، للتعويض عن فقدان السوائل، ويشعر المصابون بالعطش المتزايد.

هذا يحدث بشكل خاص في مرض السكري التعب وفقدان الوزن قد تكون مصاحبة الأعراض، إذا حدث التبول المتكرر بكميات أقل، فإن الأطباء يتحدثون عن “بولاكيوريا”.

كثرة التبول

أسباب كثرة التبول

البشر ينتجون حوالي لتر ونصف من البول يوميًا أمر طبيعي تمامًا، ويتشكل البول نفسه في الكلى ثم يتجمع في المثانة.

يفرز البول أيضًا السموم المركزة وما يتناوله الشخص من سوائل، وبمجرد امتلاء المثانة، يمكنك أن تشعر بالتبول.

هناك كثرة التبول المتزايدة المرضية تكون أكثر بكثير من 2 لتر في 24 ساعة، هذا يؤدي أيضًا إلى زيادة العطش بشكل عاجل للتعويض عن فقد السوائل، في كثير من الأحيان.

ومع ذلك، هناك ما يسمى exsiccosis (الجفاف)، وأسباب ذلك هي في معظمها مرض السكري، الفشل الكلوي الحاد، والمخدرات، الكحول، القهوة وفشل القلب، وNocturia هو نموذج فرعي لبولوريا، ولكن عادة ما يحدث فقط في الليل.

كثرة التبول أيضًا هى أحد الأعراض الشائعة لأمراض الجهاز البولي، يمكن أن تحدث عن طريق التهابات المسالك البولية مثل التهاب المثانة، التهاب الحويضة، التهاب البروستاتا، الإجهاد أو الحمل.

أمراض تسبب كثرة التبول

عدوى المسالك، التهاب الحويضة والكلية، التهاب المثانة،التهاب الإحليل، التهاب البروستاتا، تضخم البروستاتا الحميد.

المثانة العصبية،مرض السكري، السكري الكاذب :انخفاض قدرة الكلى على تركيز البول مما يؤدي إلى فقدان الماء عن طريق البول.

سكري الحمل، الضغط على المثانة أثناء الحمل، هبوط الرحم، فرط نشاط الغدة الدرقية، فشل القلب،حصوات المسالك البولية، حصوات المثانة، سرطان المثانة.

Polydipsia)) فرط العطش النفسي: زيادة حجم الشرب وبالتالي زيادة التبول بسبب الأمراض العقلية (مثل الاضطرابات السلوكية، اضطرابات الشخصية).

اقرأ أيضًا: أسباب رائحة البول الكريهة وعلاجها بالأعشاب

مضاعفات كثرة التبول

كثرة التبول تنتج عنها أكثر من أربعة لترات من إفراز البول في غضون 24 ساعة، هذا يمكن أن يكون له أسباب مختلفة تنطوي على مضاعفات مختلفة.

بشكل عام، يتم فقد الكثير من السوائل أثناء التبول المتكرر، وبالتالي يمكن للجسم أن يجف، يتعلق الأمر بمرض (exsikkose).

كبار السن الأكثر تأثرًا لأنهم لا يشربون ما يكفي من المياه، يميل أيضًا إلى زيادة ضغط الدم حيث يتم تقليل حجم الدم، وفي أسوأ الحالات، يمكن أن يؤدي إلى نوبة قلبية، وقد يؤدي إلى مزيد من الفشل الكلوي.

على وجه الخصوص، يمكن أن يكون لمرض السكري غير المعالج من كثرة التبول مجموعة متنوعة من المضاعفات، بسبب انسداد الأوعية إلى الإمدادات الثانوية، خاصة في منطقة الأعصاب، في العين أو القدم، اعتلال الأعصاب السكري مع عدم الراحة، العمى أو القدم السكري يمكن أن يكون نتيجة.

التهاب المسالك البولية يجذب أيضا كثرة التبول معه، هذه يمكن أن تشفي تلقائيًا إذا كانت غير معقدة أو تحتاج إلى علاج بالأدوية من أجل التهابات المسالك البولية الأكثر تعقيدًا، إذا تركت دون علاج، فإن عدوى المسالك البولية التي تسببها البكتيريا يمكن أن تؤدي إلى انتشار نظامي للبكتيريا، وتعفن الدم، مما يؤدي إلى الوفاة في أكثر من 60 في المئة من الحالات.

اقرأ أيَضًا: صحة الرجل بعد الخمسين

تشخيص وعلاج كثرة التبول

أولاً، يجب زيارة الطبيب. سوف يطرح هذا الآن أسئلة حول وقت كثرة التبول (نهارًا – ليلًا)، أو زيادة كمية البول الثابتة، أو زيادة العطش، أو تناول الدواء، أو تناول الكحوليات أو القهوة.

يسمح هذا للطبيب بتحديد نوع التبول المتكرر وتشخيص سببه، إذا لزم الأمر، يسأل أيضا المتضررين للحفاظ على دفتر يوميات بعدد مرات التبول، يجب أن يتم سرد ذلك متى وأين الحالات التي تتكون فيها لديك زيادة في التبول.

سيحصل الطبيب أيضًا على دم لقياس نسبة السكر في الدم وتركيز الهيماتوكريت، علاوة على ذلك، يتم تحديد قيم البول.

إذا كان هناك سبب، يمكن أن يؤدي إلى مزيد من الفحوصات، قد يشمل ذلك رد فعل المثانة وكذلك فحص الموجات فوق الصوتية في البروستاتا والمسالك البولية.

بالإضافة إلى ذلك، فهو يقيس مقدار البول الذي يمكن تخزينه في المثانة، وما إذا كان مجرى البول يغلق بشكل صحيح وما إذا كانت عضلات الحوض تعمل بشكل صحيح.

في حالة قصور القلب والأسباب القلبية الأخرى، يتم علاجهم في المقام الأول.

نظرًا لأن الأسباب يمكن أن تكون مختلفة تمامًا، يكون علاج زيادة التبول دائمًا فرديًا، يمكن أن يساعد تدريب المثانة في حالة عدم وجود أسباب عضوية،علاوة على ذلك، هناك أيضًا أدوية يمكنها علاج التبول المتكرر.

الرجال: Alphablockers) ) حاصرات ألفا التي تساعد على استرخاء خلايا العضلات من البروستاتا وزيادة الإخراج البولية.

النساء: الاستروجين المهبلي، مثل المراهم أو التحاميل.

مضادات الكولين، للحد من انقباض عضلات المثانة.

علاجات نباتية مثل غولدنرود أو بذور اليقطين.

العلاج النفسي يمكن أن يساعد إذا كان التبول له أسباب نفسية، إذا كانت الأسباب الأخرى، مثل مرض السكري أو تضخم غدة البروستاتا، هي سبب كثرة التبول، فيجب بدء العلاج بهذه الأمراض.

كيفية التخلص من كثرة التبول

لكثرة التبول أثناء الليل قم بتقليل تناول السوائل ليلًا، وعليك تجنب شرب الكحول والقهوة، بالإضافة إلى ذلك، يساعد التدريب على قاع الحوض وتجنب الإجهاد وأنشطة مدرات البول.

يمكن تدريب المثانة نفسها عن طريق شرب الكثير بانتظام، وتسهم الرياضة والنظام الغذائي الصحي في وظيفة المثانة الصحية، وبالتالي فهي من بين العلاجات الأكثر فعالية لكثرة التبول.

يجب أولاً تسجيل التبول المتكرر كجزء من المثانة العصبية بمساعدة مذكرات تفرغ ثم تحليلها مع الطبيب المعالج.

بالإضافة إلى ذلك، هناك عدد من المساعدين الطبيعيين، بذور اليقطين تساعد في جميع أنواع أمراض البروستاتا، كما تساعد أوراق عنب التوت على تهدئة المثانة وتقليل التبول الليلي.

عصا الذهب ((Goldenrod هي قوة دافعة ويمكن أن تسهم في تحسين السيطرة على السلوك البولي، والبابونج يمنع المثانة العصبية.

بالإضافة إلى ذلك مع كثرة التبول، من الضروري دائمًا أولاً استبعاد الحالات الكامنة المحتملة مثل داء السكري والاحتفاظ بسجل تدون به عدد المرات التى شعرت بها إلى حاجتك للتبول، إذا استمرت الأعراض على الرغم من كل شيء، يجب استشارة طبيب الباطنة أو المسالك البولية لتوضيح الأسباب.

في بعض الحالات ينصح بالعلاج النفسي أيضًا بدلا من العلاج بالعقاقير للسيطرة على كثرة التبول، تعتبر تقنيات الاسترخاء مثل الاسترخاء التدريجي للعضلات أو التدريب الذاتي أداة فعالة.

وقد ثبت أن الوخز بالإبر والأدوية الطبيعية (المستحضرات الصيدلانية النباتية) فعالة ضد كثرة التبول.

وأخيرًا.. لا تدع حياتك تمليها كثرة التبول، عندما تلاحظ زيادة كبيرة في عدد مرات التبول ذات الحجم الثابت للشرب، حتى لا تضطر إلى اللجوء إلى العقاقير الكيميائية في مرحلة لاحقة، فإن العلاج المبكر للأعراض بالأدوية العشبية أمر جيد.

اقرا ايضا:أسباب رائحة البول الكريهة وعلاجها بالأعشاب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق