عوامل الإصابة بالضغط المنخفض وطرق علاجه

ضغط الدم

إذا زاد ضغط الدم يؤدي ذلك إلي إجهاد كلاً من القلب والكلي، ومن الممكن أيضًا أن يؤدي إلي حدوث سكتة دماغية أو إصابة الرجال بالعقم، إذ يحدث ضغط الدم نتيجة عن دفع الدم للأوعية الدموية، من القلب بقوة، حيث تعبر من خلال الشرايين.

من الجدير بالذكر أن ضغط الدم المنخفض قد يتسبب في العديد من المشكلات، كما أن ضغط الدم العالي فقد يؤدي إلي الإصابة بالأمراض القلبية والفشل الكلوي، وقد يتطور الأمر في بعض الحالات إلى الوفاة نتيجة للسكتة القلبية، وأيضًا الجهد الكبير الذي يقوم به القلب لضخ الدم يؤدي إلي حدوث وفاة أو فشل القلب لذا ينصح الأشخاص الذين يعانون من خلل بالضغط سواء انخفاض أو ارتفاع بالمتابعة الطبية حتى لا يتطور الأمر لمضاعفات خطيرة.

الضغط المنخفض

فهو عبارة عن عدم سرعة وصول الدم إلي القلب، والذي ينتج عنه نقص كمية الأكسجين بالدم مما يحد من وصوله إلى جميع أنسجة الجسم، وقد يؤدي ذلك إلي تدمير جزئي أو كلي لأنسجة وخلايا المخ.

قد يعاني المريض المصاب بالضغط المنخفض بإحساس التعب الشديد والإرهاق وقد يؤدي أيضاً إلي فقدان الوعي.

الضغط المنخفض

ما هي أسباب الضغط المنخفض

  • ضربات القلب غير المنتظمة.
  • تقدم السن، أو الشيخوخة.
  • حدوث فقر الدم.
  • وهناك بعض الأعراض الناتجة عن تناول بعض الأدوية ومن ضمنهم الآتي:
  • حدوث بعض الاضطرابات بالغدد الصماء.
  • الدم المنخفض مدي حجمه.
  • حدوث خلل بالهرمونات في جسم الإنسان.
  • توسع الأوعية الدموية.
  • أثناء الحمل يتم انخفاض ضغط الدم ويظل إلي ما بعد الولادة.
  • قلة السوائل بالدم بسبب القيء أو الإسهال المستمر الناتج عن بعض أمراض المعدة.
  • الإصابة ببعض الأمراض القلبية.

ما هي أسباب انخفاض ضغط الدم

  • ضعف نبضات القلب وتكون سريعة أيضًا.
  • الإحساس بالكسل والشعور بالضعف، والشعور بالنوم لفترات طويلة.
  • عندما يكون الجلد المصاب باردًا ومتعرقًا، والإحساس بالقيء والاحمرار والتوهج.
  • ضعف النظر، والشعور بالغثيان.
  • التخليط الذهني.
  • الشخص المصاب يتنفس بسرعة كبيرة جدًا.
  • الإحساس بالإرهاق والتعب الشديد دون بذل أي مجهود.
  • فقدان الوعي، والشعور بالدوخة.

ما هو علاج الضغط المنخفض

يمكن بسهولة علاج الضغط المنخفض، عن طريق اتباع نظام غذائي صحي منتظم، حيث يمكن حدوث تغيرات لنمط الحياة، ذلك يتم من خلال:

  • البعد عن الوقوف لفترات طويلة.
  • تناول الرمان فهذا يساعد علي رفع الضغط في الجسم سواء إن كان عصير أو أكل.
  • إذا شعر المريض بدوخة فيجب عليه الاستلقاء لفترة معينة، حتى يعود الدم طبيعيًا مرة أخري.
  • الحرص علي أخذ قسط كافي من النوم. وعدم التعب والإجهاد الشديد.
  • كثرة شرب الماء وخاصة في الأماكن الحارة، أو استبدال الماء بالعصائر أو بسوائل أخري.
  • ممارسة التمارين الرياضية والاستمرار عليها.
  • الذي يساعد علي ارتفاع ضغط الدم، بإضافة الملح الزائد إلي الأطعمة.
  • الحد من حمل الأشياء الثقيلة.
  • عدم مصالبة القدمين أثناء الجلوس لأنها تؤثر علي قوة مجري الدم، والنهوض ببطء.
  • التقليل من الضحك لأنه يعمل علي انخفاض الضغط.
  • منع تناول المشروبات الكحولية.

الضغط المنخفض

يوجد طرق أخري لعلاج الضغط المنخفض كالأعشاب

حيث توجد مجموعة من الطرق الطبيعية لعلاج حالات الضغط سواء كان مرتفع أو منخفض، ولعل أفضل هذه الطرق هي الأعشاب وهذه الطريقة فعالة جدًا ولا تتسبب في أي أضرار ومن ضمن هذه الأعشاب الآتي:

استخدام الكرنب

قد يحتوي الكرنب علي مواد معدنية مثل الفوسفور، والكالسيوم، والكبريت، ويحتوي علي مواد بروتينية، ومواد سكرية، وفيتامينات B6.B3.B2.B1.

يدخل مخلل الكرنب في علاج حالات ضغط الدم وذلك عن طريق :

يفرم الكرنب بطريقه جيدة ثم يتم له إضافة 50 جرام من الملح، ثم يضاف إلي الخليط ملعقتين من بذور الكراوية.

ثم بعد ذلك يتم وضع الخليط في وعاء ثم يغطي بأوراق الكرنب غير المفرومة، ثم يغطى الإناء بقطعة خشبية توضع فوق الخليط مباشرة، ثم بعد ذلك تنظف جيدًا عن طريق الغسل.

يترك هذا المزيج لمدة أسبوعين حتى يصبح جاهزًا، يؤخذ منه مقدار 3 ملاعق يأكل منه المريض لضبط مستوى السكر بالدم.

الشعير

الشعير هو أحد العلاجات الفعالة التي تدخل حبوبها في العديد من المجالات، أشهرهم علاج ضغط الدم المرتفع.

فتحتوي بذور الشعير علي بروتينات، ودهون، وفيتامين ب، ومواد سكرية.

طرق استخدام الشعير

يفتت ما بين ملعقتان إلى ثلاث ملاعق من حبوب الشعير، ثم تمزج جيدًا مع ثلاث ملاعق من الماء، ويقلب الخليط، ثم يغطي ويترك لينقع مده لا تقل عن سبع ساعات. ثم بعد ذلك يؤخذ هذا الخليط في الصباح مبكرًا.

يكون للشعير استخدامات في علاجات أخرى كالآتي:

  • يستخدم في علاج التهابات الحلق.
  • يعمل على انخفاض معدل السكر في الدم.
  • يقي من الإصابة بمرض سرطان الأمعاء.
  • يكون غذاء ممتاز للنقاهة علي شكل مغلي أو عصيدة.
  • يعمل علي علاج التهابات الجهاز البولي والأمعاء.
  • يستخدم في علاج التهاب الكبد.

استخدام الشمندر في علاج حالات انخفاض ضغط الدم

هو عبارة عن جذر وتدي له أشكال مختلفة، حيث يعتبر الشمندر نبتة ذات أوراق جذرية تشكل باقة ورقية، وللشمندر عدة أنواع وهي العلفية، والورقية، والسكرية، حيث يحتوي شمندر الطعام علي مواد بروتينية، وفيتامينات B1.B2.C .

طريقة استخدام الشمندر: يتم قطع جذوره وتؤكل مع السلطة، ويستخدم أيضًا بطريقة أخري كعصير، حيث يؤخذ من العصير كوب قبل الغداء وكوب آخر قبل العشاء، يجيب استعمال عصير الشمندر طازجًا لا يستخدم بعد ساعتين من عصره فيفقد الشمندر مواده.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *