أهم اسباب زغللة العين وعلاجها

زغللة العين هي عدم وضوح الرؤية بدقة، ينتج عنها طول أو قصر النظر، والتي تتحسن من خلال العدسات أو استخدام النظارات الطبية, وقد تكون علامة على وجود مشاكل صحية أخرى مثل السكتة الدماغية والصداع النصفي.

أهم أسباب زغللة العين

أسباب زغللة العين

تعددت أسباب زغللة العين ومنها:

  • تناول الأدوية الخاصة بمنع الحمل وانخفاض ضغط الدم وأدوية الاكتئاب وعلاج أمراض القلب المختلفة1ويب طب.
  • تعرض الشخص لجفاف العين وهو مصاحب لزغللة العين، والصداع النصفي أو ارتداء العدسات لفترات طويلة.
  • تعرض العين للإصابة بالمياه الزرقاء وطول وقصر النظر.
  • إصابة الشخص باضطرابات الغدة الدرقية وأمراض الكلى والأنيميا والسكر
  • كما يؤدي مرض السرطان والأورام والجلطات والجوع الشديد إلى زغللة العين
  • وكذلك السهر وكثرة القراءة والتوتر والغضب2الكونسلتو.

الأعراض المصاحبة لزغللة العين

يصاحب زغللة العين العديد من الأعراض منها وجود بقع في منطقة العين والم ووجود افرازات دموية وهذه تعد مشكله كبيرة للمريض3كل يوم معلومة طبية.

والشعور بالحساسية أثناء التعرض للإضاءة وعدم الرؤية بوضوح للأجسام القريبة الحك المستمر وإصابة العين بالجفاف، تحول لون العين للون الأحمر وألم في الرأس وصداع

الأمراض المسببة لزغللة العين

زغللة العين ليس مرض، وإنما هو عرض لمرض ما، وتختلف الأعراض المصاحبة لزغللة العين بحسب المرض المسبب لها، ومن تلك الأمراض ما يلي:

قصو البصر الشيخوخي

ينتج عن التقدم في العمر ويعد من المشاكل الطبيعية البصرية وتصيب الأشخاص بعد سن الأربعين وتتلخص في عدم القدرة على رؤية الأشياء القريبة بوضوح بسبب تصلب عدسة العين.

اللابؤرية

وهي تصيب العين وتنتج بسبب تشوه في القرنية تؤدي إلى زغللة العين أثناء النظر إلى الأشياء.

بُعد النظر

تنتج زغللة العين أثناء النظر إلى الأشياء القريبة ولكن الأشياء البعيدة يمكن رؤيتها وفي بعض حالات الإصابات المزمنة يحدث الشعور بالمعاناة أثناء النظر أيضا إلى الأشياء البعيدة

قُصر النظر

ويتسبب قصر النظر في صعوبة القدرة على رؤية الأشياء القريبة وهي من المشاكل المنتشرة التي تصيب العين.

متلازمة العين الجافة

علاج زغللة العين

وهي تؤدي الي العديد من المشاكل البصرية مثل زغللة العين، والإصابة بتراجع الرؤية، ويمكن الحد منها باستخدام الدموع الاصطناعية والأدوية حسب تعليمات الطبيب المعالج للحالة.

الشقيقة الشبكيّة

تتسبب في زغللة الّعين بشكل مؤقت ولا تستمر مدة طويلة وتسمى بالصداع النصفي الشبكي ويصاحبها بعض الأعراض منها الهالات في العين.

السادّ

وهي من الأعراض الخطيرة التي تصيب العين وفي حالة إهمالها ينتج عنها فقدان البصر وتكون أعراضها رؤية الضبابية، وزغللة العّين وتسمى بالماء الأبيض أو المياه البيضاء..

الماء الأزرق أو المياه الزرقاء

وهي أيضا من الأعراض المقلقة التي من الممكن أن ينتج عنها فقدان البصر في حالة عدم سرعة العلاج وتسمي الغلوكوما، وتصحبها عدد من الأعراض بشكل مفاجئ أو تدريجي وتصيب العين بالزغللة في أطراف مجال الرؤية.

الحمل

تكون السيدة الحامل معرضة للإصابة بزغللة العّين بسبب التغيرات الهرمونية الخاصة بالحمل وتكون مرتبطة بالإصابة بسكر الحمل وارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل، وتؤدي إلى تغيير سمك وقرنية العين، وتحتاج إلي الذهاب للطبيب

الجلطة الدماغيّة

وهي أحد مسببات زغللة العّين التي تتطلب مراجعة الطبيب.

أورام الدماغ

وفي هذه الحالة ينتج عنها العديد من المشاكل الصحية للعين حيث تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم في الجمجمة وتتسبب في زّغللة العين.

التصلب اللويحيّ

تتسبب في الإصابة بالالتهاب البصري الموجود بين الدماغ والعين وتتسبب في الإصابة وزغللة العيّن والشعور بألم أثناء تحريك العين وعدم القدرة على رؤية الألوان.

الصدفيّة

ينتج عنها التهاب داخل العين ويشعر المريض بألم وزغللة في العين واحمرار والحساسية من الضوء.

علاج زغللة العين

  • يتم علاج زغللة العين من خلال العمليات الجراحية أو الأدوية على حسب حالة المريض.
  •  ففي حالة كان الشخص يعاني من ضعف في عضلة العين لابد من أن يتم العلاج من خلال عملية جراحية.
  • وفي حالة ارتباط الوهن العضلي فلا يتطلب عمليات ويتناول المريض الأدوية والعقاقير التي يصفها الطبيب
  • وفي حالة إصابة المريض بالضغط أو السكر، يجب العمل على ضبط النسب في الجسم.

صداع مع زغللة العين

يصاب الشخص بصداع يصاحبه زغللة في العين بشكل متكرر وفي هذه الحالة يجب التوجه إلى الطبيب لعمل فحوصات للكشف عن أسباب الصداع حيث ينقسم الصداع لعدة أجزاء، ومن الممكن أن لا يكون متعلقا بزغّللة العين.

مثل الصداع الحميد ويشعر به بعض الأشخاص بسبب المجهود الزائد، والصداع النصفي والصداع العادي الذي يتم العلاج منة بالهدوء والراحة وتناول بعض المسكنات.

زغللة العين المؤقتة

علاج زغللة العين

وهي عبارة عن تشنجات بالمطابقة وتظهر نتيجة النظر إلى شاشات الحواسب والأجهزة اللوحية لفترة طويلة دون الحصول على الراحة، وتظهر بوضوح عند إصابة المريض بالتوتر العصبي وعدم النوم فترة كافية.

تعب العين ليس له علاقة بالعمى المؤقت ويمكن علاجه بالنوم والراحة وعدم تناول المنبهات والبعد عن أجهزة الكمبيوتر والشاشات.

طرق الوقاية من زغللة العين

  • يجب تناول البرتقال والسمك والتوت والمأكولات البحرية والجزر.
  •  استخدام نظارة طبية خاصة بالقراءة والراحة والنوم بشكل طبيعي.
  •  تناول وجبات غذائية صحية.
  • عدم التوتر والقلق وهدوء الأعصاب، والامتناع عن النظر لشاشات الكمبيوتر والتليفزيون.

قد يهمك أيضًا: جلطة العين الأسباب والأعراض وكيفية العلاج

قد يهمك ايضا:طريقة اختيار النظارات الطبية المناسبة لنوع وجهك

المصادر   [ + ]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق