أهمية زراعة الأسنان و أضرارها

الأسنان تنمو على الصفين السفلي والعلوي، تعتبر الأسنان من الأشياء التي تبرز جمال الإنسان وتجعل ابتسامته تبدو مختلفة، وعند حدوث مشكلة أو تلف أو ضرر في الأسنان يؤثر ذلك على شكلها، لذلك حرص أطباء الأسنان على اكتشاف طريقة جديدة من أجل تحسين شكل الأسنان عند تعرضها للتشوه فقد يقوم البعض بإزالة الجير أو تبييض الأسنان عند تعرضها للإصفرار، وقد يقوم البعض بزراعة الأسنان عند تعرضها للتسوس وخلعها وتدهور حالتها.

أهمية زراعة الأسنان

  1. تساعد زراعة الأسنان في علاج الأسنان الناتجة عن الكسور والتسوس، فهناك بعض الحالات نتيجة العصبية الشديدة يقومون بالضغط على أسنانهم مما يعرضها للكسر وتكون زراعة الأسنان في هذه الحالة من أفضل الطرق.
  2. إعطاء الأسنان شكل جمالي لائق وكأنها طبيعية.
  3. تعتبر مثل الأسنان العادية فهي تجعل المريض يتعامل بحرية أكثر ويأكل ويشرب كل ما يحلو له.
  4. كما أن عملية زراعة الأسنان تساعد في علاج المشكلة التي يعاني منها المريض، كما إنها تمنع تعرض الأسنان الأخرى للكسور والخلع.
  5. تساعد على التحلي بالثقة لأنها تبدو وكأنها طبيعية.
  6. تساعد زراعة الأسنان على تسهيل عملية الكلام، وكما إنه يجعل المريض يتناول الطعام بشكل أفضل وأسهل، ويعود المريض ليمارس حياته الطبيعية من جديد.

أضرار زراعة الأسنان

هناك الكثير من الأضرار التي قد تظهر نتيجة لزراعة الأسنان وهي:

  • قد يحدث نزيف حاد نتيجة لزراعة الأسنان، من هنا يقوم الطبيب بمحاولة حل هذه المشكلة.
  • قد تحدث بعض المشكلات نتيجة لعدم تعقيم العيادة أو الأجهزة بشكل جيد، مما قد يتسبب في حدوث عدوى تصيب المريض، كما تعرضه للإصابة بالبكتيريا أو الفيروسات.
  • قد يتعرض المريض للإصابة بحساسية من الأدوات المستخدمة في التخدير ومن البنج.
  • قد يتعرض البعض بعد زراعة الأسنان لمشكلة وهي الشعور بحساسية شديدة من المشروبات الساخنة والباردة، لكنها سرعان ما تختفي.
  • قد يتعرض البعض للإصابة بتخدير في الفم بسبب إصابة الأعصاب، وهي من المشاكل التي قد تواجه الطبيب.

زراعة الأسنان 1

أنواع زراعة الأسنان

هناك ثلاثة أنواع من زراعة الأسنان وهي:

الزراعة التقليدية: وهي قيام الطبيب بزراعة الأسنان من خلال استخدام جذر معدني وغرسه في اللثة، ثم زراعة الأسنان.

النوع الثاني: وهو من أفضل الأنواع المستخدمة، وهو يتم من خلال زراعة الأسنان دون استخدام جذر معدني داخل اللثة، ويتم تثبيته من التحكم من الأسنان المجاورة.

النوع الثالث: وهو ترقيع العظام، وهو من الأنواع التي تحتاج لوقت طويل حيث يقوم الطبيب بأخذ عينة من الفك وزراعة الأسنان ثم تركيب السن بعد مرور ستة أشهر، وهو من أكثر العمليات صعوبة، وقد تظهر العديد من المشكلات أثناء إجراء هذه العملية لذلك يجب على الطبيب أخذ الاحتياطات اللازمة والعناية الجيدة بالمريض ومتابعة المريض حتي بعد إتمام العملية.

كيف تتم عملية زراعة الأسنان

أولًا: العمل على حفر الفك السفلي من خلال بعض الأجهزة، وذلك بعد القيام بتخدير المريض تخدير موضعي.

ثانيًا: القيام بوضع تركيبة تشبه المسمار داخل الثقب الذي قام الطبيب بحفره في الأسنان، والعمل على تركها فترة من ثلاثة أشهر إلي ستة أشهر، وذلك حتى تقوم الأسنان بالتئام اللثة حتي يتم البدء في الخطوة التالية.

ثالثًا: المرحلة الأخيرة وهي مرحلة زراعة الأسنان، و تتم فوق هذه الأجزاء التي قمنا بتركيبها والتي تشبه المسمار.

كما يجب أن يقوم الطبيب بإزالة الضرس القديم الذي تعرض للكسر قبل البدء، والعمل على تنظيف مكان خلع الضرس جيدًا والحفر حول الضرس ومكانه من أجل تركيب الضرس الجديد.

كما يقوم الطبيب قبل إجراء العملية بتصوير المريض من خلال الآشعة للتأكد من حالة المريض الصحية.

كما يقوم بإجراء اختبارات للتأكد من عدم معاناة المريض من نزيف في اللثة أو الأسنان، ذلك حتى لا يجد الطبيب نفسه في حيرة عند بدء العملية.

اقرأ أيضًا: عملية زراعة الضرس.. كل المعلومات التي تريد معرفتها

أخطر الأعراض بعد زراعة الأسنان

هناك العديد من المخاطر والأعراض التي قد يصاب بها الإنسان بعد العملية وهي:

يجب الإشارة إلي إن عملية زراعة الأسنان من العمليات المؤلمة كثيرًا، والتي تسبب الكثير من التعب والألم للمريض، خاصةً إن هذه العملية لا تنتهي في يوم واحد ولا يومين، إنما تمتد إلي ستة أشهر حتى يقوم الطبيب بتركيب كافة الأجزاء.

قد يحدث في بعض الحالات أن يعاني المريض من التهاب الأعصاب وورم في العصب واللثة نتيجة لعملية زراعة الأسنان.

من أخطر الأعراض التي قد يعاني منها المريض هي رفض الفك للضرس الذي يقوم الطبيب بتركيبه، وهي تعتبر من أسوأ المراحل التي قد يمر بها المريض والطبيب.

زراعة الأسنان 2

أسباب زراعة الأسنان

  1. أن يكون المريض أصيب بفقد سن أو اثنين، وأن يكون قد تقدم في العمر فلا تنمو أسنانه من جديد.
  2. صعوبة التحدث وعدم خروج الألفاظ بشكل لائق.
  3. ولكي تتم هذه العملية يجب أن يكون المريض لا يعاني من مشكلة عدم ألتئام الجروح حتى لا يصاب بنزيف في الفم أو الأسنان ولا يستطيع الطبيب علاج هذه المشكلة.
  4. كما يجب ألا يكون المريض يعاني من مشكلة في الفكين أو لين الفكين، فيجب أن يكون الفك سليم؛ حتى يقوم الطبيب بتثبيت الضرس الجديد عليه.

تعليمات هامة بعد زراعة الأسنان

  • يجب الحرص على إجراء المتابعة الدورية مع الطبيب حتى الانتهاء من العملية ، والتي قد تستمر إلى ستة أشهر أو أكثر من ذلك على حسب استجابة المريض.
  • الاهتمام بنظافة الأسنان وتنظيفها باستمرار.
  • الحرص على عدم تناول السكريات والمشروبات الغازية التي تتسبب في لين العظام، كما إن السكريات تسبب تسوس الأسنان.
  • استخدام فرشاة الأسنان اللينة للحفاظ على نظافة الأسنان وذلك لأجل الدخول بين الأسنان وتخلصيها من البكتيريا والتسوس.
  • الذهاب إلى طبيب الأسنان فور الشعور بألم أو تعب.
  • الحرص على عدم تناول الأطعمة التي تسبب كسور في الأسنان كالمكسرات.
  • البعد عن التدخين فهو ضار جدًا ويدمر صحة الأسنان.

والجدير بالذكر إن قيام الإنسان بالاهتمام بأسنانه يحميه من خطر الإصابة بكسور في الأسنان أو تسوس الأسنان أو غيرها من المشاكل الكبري؛ لذلك يجب التأكيد على ضرورة الاهتمام بنظافة الأسنان والمتابعة الدورية مع الطبيب.

قد يعاني بعض المرضى من الملل بسبب كثرة الذهاب لطبيب الأسنان بسبب طول مدة العلاج، لكن سرعان ما تنتهي هذه الحالة خاصة عند إتمام العملية والشعور بالراحة.

قد لا يمكن إجراء هذه عملية لبعض الحالات فلا يمكن إجراء هذه العملية لمن يعاني من سيولة، فذلك يجعله يعاني من نزيف ولا يجوز إتمام العملية في هذه الحالة، كما إن الأطفال لا يخضعون لهذه العملية، إلى جانب حالات أخرى مثل الأشخاص الذين يعانوا من مرض السكر، هؤلاء لا يمكن قيامهم بهذه العملية.

اقرأ أيضًا: تعليمات هامة بعد تركيب تقويم الأسنان

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *