تعد الصفراء عند المواليد من أشهر الأمراض التي يتعرض لها الأطفال، وذلك بسبب العديد من الأمور وهناك أكثر من نوع للصفراء مثل الصفراء الفسيولوجية، والصفراء الباثولوجية، والصفراء الناتجة عن الرضاعة الطبيعية

إذا تم علاج الصفراء بشكل أولي يكون أفضل من التأخير في علاجها، وذلك لما تقوم به الصفراء عند المواليد بعد ذلك من مضاعفات غاية في الخطورة.

قد تصل بالمولود إلى إحداث أضرار كبيرة في الكبد أو البنكرياس أو المرارة، ومن الممكن أن تؤثر على المخ أيضًا،  ومن الممكن أن تؤدي بالمولود إلى الوفاة إذا لم يتم علاجها، وذلك بعد ظهور الأعراض الشائعة جدًا عن الصفراء عند المواليد، وعلى وجه الخصوص أصفرار العين والجلد.

تعريف الصفراء عند المواليد

تعريف الصفراء عند المواليد

تعد الصفراء عند المواليد هي مشكلة في عدم تحويل البيلروبين الموجود في الدم، وينتج ذلك بسبب قصور الكبد في ذلك الوقت، وعدم اكتماله

حيث تظهر هذه الحالة في المواليد الذين ولدوا قبل إكتمال الأسبوع الثامن والثلاثون، ولذلك يكون الكبد غير قادر على القيام بوظائفه وإخراج السموم والعضلات منه

بالتالي يجب إرضاع الطفل يوميًا حوالي عشر مرات في اليوم للوقاية من الصفراء الطبيعية. 1سيدتي

أسباب الصفراء عند المواليد

هناك العديد من الأسباب التي تعمل على الإصابة بالصفراء عند المواليد ومن هذه الأسباب ما يلي:

الصفراء الطبيعية

وهي حالة تحدث في أغلب المواليد، وتظهر في حالة أصفرار على الجلد والعين بشكل طبيعي

نتجت هذه الحالة بسبب آن المولود في بطن الأم كان يقوم باستخراج فضلات المادة عن طريق المشيمة

فبعد أن ولد لم يكتمل الكبد بشكل كافي ليقوم بإجراء هذه العملية وتتراكم المادة الصفراء في الدم

تحدث هذه الحالة في عمر اليومين إلى الأربع أيام ويتم علاجها بعد ذلك بسهولة في خلال أسبوعين أو أقل من أسبوعين.

 الصفراء المرضية

هي الصفراء التي تنتج بسبب حدوث مشكلة في جسم الطفل، وتكون في أول أربعة وعشرون ساعة من عمره وتنتج بسبب العديد من العوامل

فعلى سبيل المثال تنتج بسبب تكسير كرات الدم الحمراء، الذي يحدث بسبب الأنيميا او بسبب عدم التوافق بين فصائل الدم أو مرض أنيميا الفول.

فيعمل ذلك التكسير على زيادة نسبة البلروبين في الدم كما أن العدوى المختلفة الموجودة بالجسم، مثل عدوى ما قبل الولادة أو عدوى الجهاز البولي والتي تعمل على زيادة نسبة البلروبين أيضا

كما من الممكن أن تكون هناك مشكلات بالجهاز الهضمي أو الكبد. 2موضوع

أعراض الصفراء عند المواليد

هناك العديد من الأمراض التي توضح وجود حالة صفراء عند المواليد

تختلف الأسباب وفقا لعمر الطفل ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  1. زيادة أصفرار الجلد وأصفرار العين بشكل ملحوظ.
  2. عدم يقظة الطفل بسهولة.
  3. فقدان الوزن وعدم زيادة الوزن وفقا لعمر المولود.
  4. رفض الرضاعة الطبيعية.
  5. ازدياد اليرقان.
  6. ازدياد صوت صرخة الطفل.

العوامل المساعدة لحدوث الصفراء عند المواليد

العوامل المساعدة لحدوث الصفراء عند المواليد

هناك العديد من العوامل التي تسبب حدوث الصفراء عند المواليد أو عامل مؤثرا فيها ومن أهم هذه العوامل، هو إصابة الأم بالسكري أو اختلاف فصائل الدم بين الأم وطفلها ولأن ذلك يعمل على تكسير كرات الدم الحمراء

كما أن نقص نمو الطفل وعدم اكتمال نموه يعد عاملًا مؤثرا في ذلك والتاريخ المرضي للطفل والعائلة يكون عامل من العوامل المساعدة المختلفة.

وبعد التعرف على أعراض مرض الصفراء عند المواليد إذا لاحظت ظهور أيً من الأعراض السابق على طفلك أو على أي شخص قريب منك، يجب زيارة الطبيب فورًا لتلقي العلاج المناسب.

تشخيص الطفل المصاب بالصفراء

يتم تشخيص الطفل عندما تظهر عليه الأعراض المختلفة مثل الصفراء أو زيادة اليرقان

كما أن بعد التحاليل قد تظهر تأثير المادة مثل تحليل البيلروبين المباشر، أو تحليل البيلروبين الغير مباشر.

آلية عمل البلروبين في الدم

هناك نوعان من البلروبين الموجود في الجسم، بروبين مباشر ينتج من تحويل المواد إلى بروبين وبلروبين غير مباشر

وهو الذي ينتج قبل حدوث التحول فعند وجود تكسير كرات الدم الحمراء في الجسم لأي سبب من الأسباب

فعلى سبيل المثال بسبب عدم توافق فصائل الدم بين الأم وبين طفلها أو بسبب تعرض الطفل للعدوى أو يعاني من أنيميا الفول أو غيرها من الأسباب المختلفة

فأن ذلك يعمل على زيادة نسبة البلروبين في الدم، ولا يتحول إلى مباشر فيظهر في صورة يرقان موجودة بالجسم وأصفرار بالعين وغيرها من الأعراض المختلفة التي يسببها زيادة نسبة البلروبين في الدم

تعالج هذه الحالة بشكل طبيعي، عن طريق تخليص الكبد لكمية البلروبين الزائدة الموجودة في الدم

يتم اللجوء إلى الطبيب لعلاج المشكلة اذا استمرت عن ثلاثة أسابيع وكانت نسبة البلروبين في الدم كبيرة جدا فيلجأ الطبيب إلى طريقتين،

الطريقة الأولى هي تعريض الطفل إلى مصدر من الضوء المخصص لعلاج مثل هذه الحالات.

وإذا لم يستجيب الطفل فينبغي تغيير الدم له حتى يتم التخلص من كمية البلروبين الزائد الموجود بالجسم حتى لا يتعرض الطفل لأي مضاعفات خطيرة مثل الشلل الدماغي

وإذا زاد الأمر عن الحد من الممكن ان يموت الطفل، حيث تعد الصفراء غير خطيرة ولكن أذا تم الإهمال فيها وعدم علاجها تتحول إلى مشكلة كبيرة وخطيرة يبغى حلها. 3سوبر ماما

مضاعفات الصفراء عند المواليد

عندما يزيد تعرض الطفل للصفراء وزيادة اليرقان بالجسم، فيعمل ذلك على حدوث تلف بالكبد

أو قد يحدث في شكل من أشكال الشلل الدماغي وغيرها من المضاعفات المختلفة التي تعمل على إحداث الضرر بالكبد

إذا لم يتم علاجها في غضون ثلاثة أسابيع.

علاج الصفراء عند المواليد

طرق الوقاية من الصفراء عند المواليد

يتم علاج الطفل المصاب بالصفراء إذا لم يتم اختفاء المشكلة بدون علاج لمدة أسبوعين عن طريق جانبين

الجانب الأول عن طريق الضوء في المستشفى والجانب الثاني عن طريق تغيير دم الطفل

وذلك إذا كان قيمة الصفراء في دم الطفل تتجاوز المائتي ميكرومتر. 

طرق الوقاية من الصفراء عند المواليد

  • ينبغي متابعة الطفل ومتابعة لون جلده والعلامات العقلية المختلفة التي يقوم بها.
  • ينبغي إرضاع الطفل لعدد يتراوح من عشر رضعات إلى اثني عشر رضعة باليوم.
  • ينبغي متابعة التحاليل الطبية المختلفة للطفل وخصوصا في أول خمس أيام.
  • يجب استخدام العسل أو السكر مع أطفال مواليد العام الأول لان ذلك يسبب لهم العديد من الأمراض المختلفة.
  • ينبغي على الأم ألا تتناول اى مواد أو أطعمة صفراء اللون عند إرضاعها للطفل.
  • لا علاقة بأي نوع من أنواع التغذية المختلفة بارتفاع نسبة الصفراء من الدم
  • مثل الفواكه والخضروات او المشروبات المختلفة التي تعمل على زيادة السرقات وظهور الأعراض المختلفة.
  • يعد لبن الأم هو أفضل غذاء للطفل في عمره الأول كما يجب عدم إعطاء الماء إلى الطفل.

يعد مرض الصفراء عند المواليد من أكثر الأمراض شيوعًا في هذه الفئة العمرية

تكون الصفراء بسبب عدم قدرة الكبد على التخلص من الفضلات والبلروبين الزائد الموجود في الجسم.

كما تنتج الصفراء عن العديد من الأسباب، ومن هذه الأسباب

على سبيل المثال عدم التوافق بين فصيلة دم الأم وفصيلة دم الطفل وتكسير كرات الدم الحمراء الموجودة بشكل زائد مما يعمل على زيادة نسبة البلروبين

كما أن قد تعمل الصفراء إذا لم تعالج على العديد من المضاعفات من أهمها حدوث الشلل الدماغي.

اقرأ ايضا:

تعرف على أسباب وأنواع الصفراء عند الرضع

الحمى الصفراء كيف تصيب الأشخاص وماهي طرق العلاج

الإمساك عند الرضع في الشهور الأولى

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *