التغذية السليمة بعد رمضان أفضل طريق للتخلص من الوزن الزائد

التغذية السليمة بعد رمضان

التغذية السليمة بعد رمضان والعودة إلى النظام الغذائي الذي كان متبع من قبل شهر رمضان، يصبح صعب على البعض نظرًا لاعتيادهم على الأكل في أوقات محددة ونوعية مختلفة، لذلك يجب معرفة كيفية التغذية السليمة بعد رمضان

ينصح دائما باتباع نظام غذائي صحي بعد رمضان، للوصول إلى التغذية السليمة بعد رمضان والتخلص من الوزن الزائد الذي قد تكون اكتسبته خلال شهر رمضان، وهذا ما سوف ننقله لكم خلال المقال فاتبعوه.

التغذية الصحية بعد رمضان

تنظيم مواعيد الطعام من أفضل الوسائل للحصول على التغذية الصحية بعد رمضان، لهذا يجب أن تكون من أولوياتك ويرجع هذا لتأثيرها على عمل الجهاز الهضمي وإتاحة الفرصة للمعدة في الراحة وهضم الطعام بشكل سلسل والقدرة على استقبال أنواع الطعام المختلفة.

ويتم ذلك من خلال بعض الملاحظات والخطوات التي عليك اتباعها:

  • العودة إلى الروتين

بشكل تدريجي يمكنك العودة إلى روتين ما قبل رمضان وأيام الصيام، حتى لا يصاب الجسم بصدمة، وهذا خطأ شائع يقع فيه الكثير من الأشخاص خلال أيام العيد.

العودة إلى تناول الطعام بكميات كبيرة في صباح أول يوم بعد الصيام، أمر خاطئ يؤدي إلى اضطرابات بالمعدة والإصابة بعسر الهضم، وهذا ما يلاحظه الجميع في أيام العيد، لهذا عليك ببدء تناول الطعام بشكل تدريجي.

إقرأ أيضا:ما هي الأعشاب المفيدة لمرضى القولون؟
  • فطور صحي

في أول وجبة تتناولها في صباح اليوم التالي لآخر أيام الصيام، يجب أن تكون تحتوي على سعرات حرارية قليلة وكمية وفيرة من الخضروات الطازجة والفواكهة، وذلك للحفاظ على عملية الهضم وعمل المعدة التي كانت غير معتادة على تناول الطعام في هذا الوقت لمدة شهر كامل.

كما يساعد هذا الفطور على تعزيز الطاقة في جسمك والتحكم في شهيتك خلال اليوم، بالإضافة إلى أنه يقلل من الإصابة باضطرابات المعدة والإصابة بعسر الهضم.

  • البروتين

عليك بتناول حصة كافية من البروتين الكامل في أول وجبات تتناوله، لتساعدك في الحفاظ على الوزن والطاقة، بالإضافة للحفاظ على استقرار السكر في الدم.

وإذا كنت ترغب في تواجده في وجبة الإفطار، يمكنك تناول كوب من الحليب أو حبوب البقوليات أو البيض، كلها أطعمة مثالية تدعم الجسم بالطاقة والبروتين ومناسبة مع وجبة الفطور.

  • شرب المياه

فقد الجسم لكميات كبيرة من الماء الذي يحتاجه خلال شهر رمضان، وذلك نظرًا لقلة الوقت بين الإفطار وبداية الصيام مرة أخرى، ولذلك ضروري تعويض النقص بعد رمضان حتى لا يؤثر سلبًا على انتظام حركة الأمعاء.

لا تنشغل بتناول الكحك والأكلات الشهية في أيام العيد، وتنسي تعويض الجسم ما فقده من ماء وسوائل كثيرة، لهذا ابدء يومك بتناول 2 كوب من الماء، واحرص على تناول مثلهما بعد كل وجبة، من أجل الحصول على هضم صحي ومنتظم للطعام.

إقرأ أيضا:عملية قيصرية مراحلها وكم تستغرق من وقت

الحفاظ على الوزن أيام العيد

فوائد التغذية السليمة بعد رمضان

أكدت الدراسات  أن الصائمين يفقدون كيلو واحد على الأقل خلال شهر رمضان، وذلك من خلال اتباع نمط غذائي صحي من الإفطار وحتى السحور، ولكن غالبًا ما يحدث العكس، فيزيد الصائمين من تناول الأغذية المسببة للسمنة في وجبة الإفطار.

وإذا حرص الصائمين على تجنب زيادة الوزن خلال شهر رمضان، فتأتي أيام العيد تفقدهم السيطرة على ذلك من خلال تناول الحلويات والكحك والبسكويات وغيره من الأطعمة الغنية بالعناصر المؤدية للسمنة.

ولهذا سوف نقدم لكم نصائح للحفاظ على الوزن خلال أيام العيد

  • الإفطار الخفيف

من عادات المصريين والمسلمين، تناول أقراص الكحك والبسكويت في إفطار أول يوم في العيد، وهذه عادة خاطئة لأنك بذلك تصدم المعدة بأطعمة دسمة في وقت لم تكن معتادة على استقبال الطعام فيه.

ولذلك عليك اللجوء إلى الأطعمة الخفيفة الصحية التي لا تؤذي الجهاز الهضمي، بل تتيح له الفرصة في التنظيف وهضم الأكلات الدسمة التي اعتاد عليها طوال شهر رمضان.

  • التمارين الرياضية والمشي

في حالة عدم قدرتك على السيطرة على السعرات الحرارية التي تدخل إلى جسمك، عليك بتعويض ذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة على الأقل كل يوم، ويمكنك ذلك من خلال المشي للزيارات العائلية ذهابًا وإيابًا.

إقرأ أيضا:فوائد زيت الزيتون للشعر وطرق استخدامه
  • تجنب الأطعمة المالحة

من العادات المصرية أيضا، تناول الفسيخ والرنجة في أيام العيد، لتجنب الأطعمة الدسمة التي تناولها خلال شهر رمضان، ولكن هذا الأمر كارثي بالنسبة للمعدة والجسم، لأنها تفقده المزيد من السوائل والماء وتؤدي إلى الشعور بالامتلاء والكسل، مما يزيد من الوزن.

  • مواعيد طعام محددة

من أول خطوات الحفاظ على الوزن، هي تناول الوجبات الرئيسية في مواعيد ثابتة، وذلك لتجنب الجسم الشعور بالجوع وهو ما يؤدي إلى إفراز مواد تجعل الدهون مصاحبة لتناول الطعام.

  • الراحة والجلوس أمام التلفزيون

بمناسبة أيام الإجازة والراحة من العمل، يرغب الجميع في الجلوس بالمنزل ومشاهدة التليفزيون من دون أداء أي نشاط حركي حتى العودة للعمل مرة أخرى، ولكن هذا ما ينبغي الحذر منه في حالة رغبتك بإنقاص الوزن أو الحفاظ عليه بعد رمضان.

كيفية التخلص من الوزن الزائد بعد رمضان

في حالة اكتساب الوزن الزائد خلال شهر رمضان، عليك باتباع حمية التغذية السليمة بعد رمضان تساعدك على التخلص من الوزن الزائد ومنها

  • رجيم الخضروات والفواكه

من أفضل الأنظمة الغذائية التي تساعد في التخلص من الوزن المكتسب بعد شهر رمضان، حيث إنه يساعد على إنقاص الوزن بمعدل 2 كيلوجرام في الأسبوع، وذلك بالطبع بجانب ممارسة التمارين الرياضية والمشي لمدة ساعة يوميًا.

  • وجبة الإفطار

في الصباح عليك أولًا بتناول كوبًا من عصير العنب أو البرتقال بالجزر الخالي من السكر تماًما، أو أي عصير طبيعي يمد الجسم بالمعادن والفيتامينات.

بعد مرور ساعة على الأقل تناول 2 حبة من التفاح، و3 حبات من الخيار، و1 حبة من الطماطم.

  • وجبة الغداء

يمكنك تناول قطعة واحدة من الدجاج المشوي الخالي من الدهون، ثم تناول 1 ثمرة تفاح وكوب من العصير الطبيعي خالي السكر.

  • وجبة العشاء

عليك بتناول 2 حبة من التفاح وكوب من الزبادي خالي الدسم، وبعد مرور القليل من الوقت؛ عليك تناول كوبًا ساخنًا من البردقوش أو الماء بالليمون، لمنع امتصاص الكوليسترول والدهنيات من الأمعاء.

  • بين الوجبات

يمكنك تناول حفنة من المسكرات بما لا يزيد عن (7 حبات من اللوز، 7 حبات من عين الجمل، 7 حبات من الكاجو، 5 حبات من المكاديميا)، وعليك بتوزيعها بشكل متساوي بين الوجبات.

لا تنسي شرب كميات وفيرة من الماء بين وجبات الطعام، حتى تعوض جسمك عما فقده من سوائل خلال شهر رمضان، بالإضافة إلى تسهيل عملية خسارة الوزن من خلال الماء.

نصائح التغذية السليمة بعد رمضان

طرق التغذية السليمة بعد رمضان

للحصول على التغذية السليمة بعد انتهاء شهر رمضان، وتعويض الجسم لما فقده ومحاولة خسارته لبعض الوزن الذي اكتسبه، يجب اتباع هذه النصائح:

  • التغذية السليمةالتغذية السليمة بعد رمضانعناصر خفيفة وخالية من الدهون والابتعاد عن تناول الوجبات السريعة لأنها مصدر زيادة الوزن.
  • تناول كميات مناسبة من الطعام لخسارة الوزن بنجاح والحفاظ على التغذية السليمة.
  • ممارسة الرياضية من الأمور الضرورية للحفاظ على التغذية السليمة والوزن المثالي.
  • الاهتمام بالوجبات الجانبية لأنها تعمل على سد الجوع بكميات قليلة من الطعام والسعرات الحرارية.
  • المزيد من الماء يوفر لك التغذية السليمة ودعم عملية التمثيل الغذائي، فضلا عن قدرته في كبح الشهية بطريقة طبيعية.
  • تجنب السكريات والحلويات الشرقية التي تعد من أساسيات أيام العيد، لأنها لا توفر للجسم التغذية السليمة.
  • تناول الفاكهة الطازجة في كل وجبة يومية لإمداد الجسم بالفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الأكسدة ومنخفضة السعرات الحرارية، للحفاظ على التغذية السليمة.
  • الراحة الأسبوعية في النظام الغذائي المتبع، أمر هام للغاية للتخلص من ملل الرجيم بسهولة.

تأثر الأم ب الرضاعة الطبيعية في رمضان

في 8 خطوات.. روتين صباحي للفتيات

السابق
الأدوية المختلفة لعلاج التهاب الجيوب الأنفية
التالي
التفكير في الحمل وأهم النقاط التي عليك التحقق منها

اترك تعليقاً