أمراض وعلاجات

اعراض مرض تصلب الجلد المتحدد

علاج مرض تصلب الجلد

تحدث الإصابة بتغيرات الجلد الخاصة بتصلب الجلد المتحدد بالمناطق التي توجد أسفل الذراع والساق، والجزء الأسفل من الكوع والركبة كما تحدث الإصابة احيانًا بالوجه والرقبة، ويمكن أن تؤثر الاصابة بتصلب الجلد المتحدد على الجهاز الهضمي والقلب والرئتين والكليتين.

والعواقب التي قد تأتي بسبب مرض تصلب الجلد المتحدد قليلة، ولكن مؤثرات هذا المرض عندما تكون متعلقة بالقلب والرئتين تكون النتائج خطيرة ومهددة للحياة، فعلاج مرض تصلب الجلد المتحدد يعمل على التعامل مع الأعراض ومنع المضاعفات وكيفية التعامل مع الحياة اليومية.

اقرا ايضا:تورم الأصابع فى الشتاء: الأسباب والعلاج

اعراض مرض تصلب الجلد المتحدد

في بعض الأحيان تحدث حالات نادرة من مرض تصلب الجلد المتحدد سريعًا، ومن أعراض هذا المرض ما يلي:

  • شد الجلد وتصلبه
  • في مرض تصلب الجلد المتحدد، يتأثر الساعد والساق وأصابع اليد والقدم والوجه والرقبة بالإصابة، فيبدو الجلد في هذه الحالة أكثر لمعانًا نتيجة شدِه على العظم، ويصبح ثني الأصابع صعبًا.
  • ظاهرة رينود.
  • تحدث عندما تكون الاوعية الدموية الموجودة في أصابع اليد والقدم في حالة تشنج وضغط، لينتج عن ذلك صعوبة في تدفق الدم، وأحيانا يكون الجلد باللون الابيض ليصبح في حالة تخدير وبرودة وذو لون أزرق بعد ذلك.
  • فعندما تكون الدورة الدموية بحالة جيدة يظهر الجلد باللون الاحمر فينتج وخزًا بالمنطقة التي يسودها اللون الاحمر،
  • تعد ظاهرة رينود بمثابة الإشارة التي تظهر اولا عند الاصابة بمرض تصلب الجلد المتحدد، فالكثير من الناس يصابون بظاهرة رينود ولا يصابون بمرض تصلب الجلد المتحدد.

الخطوط والبقع التي تظهر باللون الأحمر على الجلد:

تؤدي هذه الخطوط والبقع الحمراء على الجلد الى تورم الأوعية الدموية الرقيقة التي تقع بالقرب من الجلد وتوسع الشعيرات، ولا يسبب الألم في أي وقت بل يظهر باليدين والوجه.

ترسيبات الكالسيوم

ينتج عن مرض تصلب الجلد المتحدد ترسبات الكالسيوم تحت الجلد في الأصابع والركبة والمرفق، فمن الممكن أن يشعر المصاب بهذه الترسبات وملاحظتها، إذ ينتج عنها ألم أو إصابة بالعدوى.

عدم القدرة على البلع بسهولة

ينتج عن مرض تصلب الجلد المتحدد احيانا مشكلات في المريء ويؤدي الى ضعف أداء العضلات العلوية والسفلية في المريء لينتج عن ذلك صعوبة في البلع وحموضة المعدة والحرقان بها والتهابات أنسجة المريء.

اسباب مرض تصلب الجلد المتحدد

  1.  ليس لمرض تصلب الجلد سببًا واضحًا، فهو يعد من اضطرابات المناعة الذاتية، التي يتحول فيها جهاز المناعة بالجسم الي مهاجمٍ له.
  2. فيظهر ارتفاع إنتاج الكولاجين بسبب تحفيز جهاز المناعة، فهو يعد من المكونات الأساسية للنسيج الضام.
  3. كما يترسب الكولاجين بالأعضاء الداخلية للجسم والجلد لينتج عن ذلك صعوبة في أداء وظائفها.

عوامل خطر الاصابة بمرض تصلب الجلد المتجدد

اعراض مرض تصلب الجلد

  1. الفتيات هن الأكثر تعرضا للاصابة بمرض تصلب الجلد المتحدد مقارنةً بالرجال.
  2. السن ما بين الـ 30: 50 سنة هم الفئة الاكثر عرضة للإصابة بالمرض.
  3. الوراثة: إذا كان شخصا من العائلة أو أحد الاقارب يشكو من الطفح الجلدي او الروماتويد او مصاب بمرض هاشيموتو فانه مهدد بالإصابة بالمرض.
  4. الشخص الأكثر عرضة للمواد السامة مثل كلوريد البوليفينيل والبنزين والسيليكا والايثيلين فان هذا الشخص معرض للإصابة بالمرض.

مضاعفات مرض تصلب الجلد المتحدد

  1. من الممكن لإشارات مرض تصلب الجلد المتحدد مثل شد الجلد وسماكته على الأصابع واليد والوجه يمكن أن تغير من المظهر العام للشخص.
  2. وتؤدي لصعوبة القيام بالأعمال اليومية كفتح برطمانا أو التأثير على حديث الشخص، لكن الأصعب في التأثير هي العلامات التي تظهر تحت الجلد.
  3. المشكلات المعوية: التأثيرات التي تحدث للمريء بسبب مرض تصلب الجلد المتحدد التي تؤدي إلى صعوبة البلع, وتغيرات في وظيفة عضلة المريء.
  4. وعندما تحدث تأثيرات مرض تصلب الجلد المتحدد في الأمعاء تؤدي إلى حدوث الإمساك والإسهال والانتفاخ وخسارة الوزن وسوء التغذية.
  5. ظهور التقرحات على أصابع القدم واليد.
  6. مشاكل في الرئة
  7. زيادة ضغط الدم بالشرايين بين القلب والرئتين .
  8. مشكلات في القلب.
  9. مشكلات في الكليتين.
  10. مشكلات في الأسنان.
  11. تصلب الجلد المتحدد يمكن أن ينتج عنه جفاف في العين والفم.

علاج مرض تصلب الجلد المتحدد

يعتمد العلاج على الأعراض وعادة ما يتكون من مزيج من طرق مختلفة

  1. العلاج الذي يزيل سبب تصلب الجلد المتحدد ويسمح بالشفاء.
  2. من ناحية أخرى، أثبت العلاج المركب الذي يعتمد على أعراض الشخص المصاب فائدته. هذه هي الأضرار التي لحقت الأوعية الصغيرة، رد فعل التهابي في النسيج الضام وترسب ألياف الكولاجين.

العلاج عن طريق ضوء الأشعة فوق البنفسجية

مرض تصلب الجلد

  1. يساعد العلاج بالضوء بالأشعة فوق البنفسجية على مكافحة الالتهاب وتصلب سماكة الجلد.
  2. لهذا الغرض، يستخدم اختصاصي الأمراض الجلدية الاشعة فوق البنفسجية طويلة الموجة. قبل التعرض لطيف واسع من الأشعة فوق البنفسجية، يزيد اختصاصي الأمراض الجلدية من الحساسية للجلد بمساعدة مكون نشط من مجموعة السورالين.
  3. اعتمادًا على نوع الجلد الذي سيتم علاجه في كل حالة، يقوم الطبيب بإعطاء السورالين في شكل كريم أو حمام كريم أو قرص.
  4. البديل الخاص والمكلف لعلاج الأشعة فوق البنفسجية هو التمثيل الضوئي خارج الجسم. وهذا العلاج يعطل الخلايا الالتهابية في الدم.
  5. لهذا الغرض، على غرار غسيل الدم أو غسيل الكلى بشكل مستمر يتم تمرير الدم من الوريد في جهاز خاص.
  6. هناك يختلط بمحلول السورالين ثم يتعرض للأشعة فوق البنفسجية. ثم يتم ترشيح البورالين من الدم ويعاد الدم إلى الوريد.
  7. في المرضى الذين يعانون من مرحلة مبكرة من مرض تصلب الجلد المتحدد من النوع المنتشر، قد يؤدي العلاج الداخلي بالميثوتريكسيت أيضًا إلى تحسين تصلب الجلد.
  8. تم استخدام هذه المادة بنجاح لعقود لعلاج مختلف الأمراض الالتهابية، لذلك يجب أن يتناقش المصاب مع الطبيب بالتفصيل عما إذا كان العلاج لا يزال مناسبًا له، والمخاطر الموجودة وما هي الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث.
  9. للحفاظ على مرونة مفاصل الأصابع، ينبغي على المريض القيام بتمارين العلاج الطبيعي كل يوم.
  10.  إذا كانت الأصابع منتفخة، فقد يكون التصريف اللمفاوي الإضافي مفيد.
  11.  يحافظ عجن البارافين الدافئ على الحركة وفي نفس الوقت يحسن الدورة الدموية.
  12.  نظرًا لأن النيكوتين سم قوي للأوعية الدموية، يجب ألا يدخين المصابون على أي حال.

حماية اليدين من البرد

  1. يجب على المرضى الذين يعانون من تصلب الجلد المتحدد حماية أيديهم باستمرار من البرد. لهذا عليهم تجنب ملامسة الماء البارد وارتداء قفازات سميكة إضافية في فصل الشتاء.
  2. يجب أن يرتدي جوارب دافئة وأحذية سميكة مبطنة في فصل الشتاء. حتى وقت متأخر من شهر مايو ومرة أخرى من شهر سبتمبر.
  3. لذلك، يجب على الأشخاص المصابين ارتداء القفازات الجلدية على الأقل ببطانة رقيقة في الربيع والخريف.
  4.  إذا لم تكن هذه التدابير كافية لمنع نوبات رينود، يصف الطبيب أدوية إضافية. مثل الأقراص التي تحتوي على مضادات الكالسيوم، والتي لها تأثير موسع للأوعية وتقلل من تكرار وشدة النوبات.
  5. أما المادة الفعالة فياجرا، وكذلك غيرها من المواد من مجموعة مثبطات فسفوديستريز، يمكن أن تؤخذ في شكل أقراص، ولكن لم تتم الموافقة عليها رسميًا بعد لعلاج تصلب الجلد المتحدد.
  6. كما أن هناك أقراص تحتوي على مكونات بوسنتان وسيتاكسنتان من المجموعة الجديدة من مضادات مستقبلات الإندوثيلين للوقاية من مناطق مفتوحة جديدة على أطراف الأصابع.
  7.  وتساعد مستحضرات الكورتيزون “جلايكورتيكود” في تركيبة مع الميثوتريكسيت في علاج التهاب العضلات والهيكل العظمي.

تعرف على مرض الاسبست الوقاية وطرق العلاج

سرطان الجلد أنواعه وطرق العلاج

السابق
أعراض ضربة الشمس وطرق الوقاية من ضربة الشمس
التالي
أعراض رأرأة العين التشخيص والعلاج

اترك تعليقاً