أفضل أوقات استحمام الرضيع وكم مرة

المحافظة على نظافة طفلك جزء مهم من العناية اليومية، وبسبب بشرته الطرية والحساسة تحتار الأم في اختيار أفضل الأوقات لاستحمام الرضيع ولا تعرف كم عدد المرات المناسب في الأسبوع.

ورغم ذلك فهناك تخوف من الوظائف الجسدية وتأثيرها على الرضيع، مثل التعرق والتبول وسيلان اللعاب التي قد تكون سببا في احتكاك البشرة، بل ربما تكون سبب الاتهابات.

اقرا ايضا:متى يبدأ الرضيع في تناول الطعام بجانب الرضاعة

كم عدد مرات استحمام الرضيع

  • كثيرًا ما تتساءل الأمهات عن عدد مرات استحمام طفلها الرضيع في الأسبوع وخاصة في فصل الشتاء والأجواء غير المستقرة الباردة، فقلة الاستحمام خطر على جلد الرضيع، أما كثرة الاستحمام فقد تصيبه بنزلة برد1ويب طب.
  • عادة لا يكون هناك أضرار من تأجيل استحمام الرضيع في الأجواء الباردة، والاكتفاء بمرتين خلال الأسبوع، لكن العبرة في الحفاظ على نظافته ورائحته الجيدة ومنع التهابات الجلد بسبب البلل أو الأوساخ، لذلك عليك العناية بمسح الجسم بقطنة مبللة وخاصة بين طيات الجلد مثل تحت الإبط، بين الفخذين، المؤخرة، حول الرقبة، لأنها كلها أماكن تصلها الأتربة والأوساخ فضلا عن خطورة بلل الحفاضة والجلد، ما يسبب التهابات وطفح جلدي للأطفال في هذا العمر2سوبر ماما.
  • تكرار استحمام الرضيع غير مضر بالتأكيد، لكن يؤثر على بشرة الرضيع الحساسة التي قد تصاب بالجفاف لكثرة الاستحمام والماء، لذلك عليك الاكتفاء بعدد مرات متوسط في الاستحمام حتى يصل إلى عمر أكبر يتحمل فيه تأثير الماء على جلده.

استحمام الرضيع

الوقت المناسب لاستحمام الطفل

الوقت المناسب لاستحمام الرضيع خاصة في فصل الشتاء، قبل الرضاعة مباشرة، ويفضل أن يكون في العاشرة صباحًا فور الاستيقاظ من النوم، أو قبل النوم مساءً، لأن الاستحمام ثم الرضاعة يساعدان الرضيع على الهدوء والراحة الجسمانية والخلود في النوم مباشرة.

عليك أن تجعلي مدة استحمام الرضيع بين 5 و10 دقائق لاأكثر من ذلك حتى لا يصاب بالبرد.

خطوات استحمام طفلك الرضيع

قد تقلقين من استحمام طفلك في لمغطس في المرات الأولى بعد الولادة، بسبب صغر حجمه وجلده الرقيق، لذلك يمكنك الاكتفاء بمسح جسمه بقطع من القطن المبلل بالماء الدافي، والاكتفاء بالاستحمام لمدة مرة واحدة في الأسبوع، وهذا في الأسابيع الأولى فقط من عمر الرضيع3فيدو.

خطوات استحمام طفلك

التحضير للحمام

  1. ضعي ماء باردًا ثم ساخنا شيئا فشيئًا وافحصي سخونة الماء، لأنه يجب أن تكون دافئة وعمقها 10 سم، ثم زيدي على الماء سائل الاستحمام.
  2. ضعي منشفة الحمام الخاصة بطفلك فوق بساط تغيير الملابس وانزعي ثياب الطفل فوقها إلى أن يصل دور الحفاض.
  3. لفي الطفل بالمنشفة جيدًا وامسحي وجهه وعينه بلفافة من القطن المبلول بالماء المغلي المبرد4موضوع.

غسل شعر الطفل

  1. احضني رأس طفلك برفق ممدة جسمه فوق ساعدك وساقيه بين مرفقك وجذعك، ثم صبي الماء من المغطس برفق فوق رأسه، مستعملة يدك الأخرى.
  2. أحضري زجاجة بها ماء دافئ من غير سائل استحمام لشطف الرأس مرة أخيرة قبل الانتهاء5سوبر ماما.
  3. ضمي طفلك إليك وضعيه في حضنك وامسحي رأسه بالمنشفة لتجفيفه برفق.

وضع الطفل في المغطس

  1. في حالة قرار استحمام طفلك كاملًا في المغطس المخصص له.
  2. اخلعي ملابس الطفل سريعًا ثم لفيه في المنشفة.
  3. أحضري الماء الدافئ وتأكدي من درجة حرارتها، ثم اخلعي المنشفة عنه وضعيه في المعطس مسندة رأسه وعنقه على ساعدك وممسكة كتفه وساعده الأبعد بكف يدك وواضعة يدك الأخرى تحت مؤخرته.
  4. ارفعي يدك برفق من تحت مؤخرته، ثم اغرفي من الماء واسكبيه على جسده برفق، وإذا بدأ في البكاء والتشنج تروي في الأمر وتحدثي معه وابتسمي حتى لا يشعر بالانزعاج.

إخراج الطفل من المغطس

  1. -إبقاء طفلك في المغطس لمدة تتراوح بين 3 و5 دقائق مدة كافية لتنظيفه.
  2. -عليك الآن رفع الرضيع من المغطس برفق، عن طريق وضع يدك الحرة تحت مؤخرته وإمساكه بإحكام لأن جسمه يكون زلقا بعد الاستحمام.
  3. لفيه سريعًا بالمنشفة وهو في حضنك وجففيه تمامًا وألبسيه حفاضة جديدة.
  4. -ضعي الزيت المرطب أو الكريم بين يديك أولًا وادعكيه ثم ضعيه على جسم طفلك حتى يظل جلده رطبا وناعما.
  5. -ألبسيه ملابسه على الفور ولفيه في البطانية المخصصة له.

اقرا ايضا:نمو الطفل من 2 إلى 3 سنوات

نصائح حول استحمام الرضيع

  • عليك أن تستعملي الماء المغلي ثم المبرد أثناء استحمام الرضيع، لغسل عين الرضيع وأذنيه وفمه ووجهه، حتى يبلغ الشهر السادس، فغلي الماء يقتل البكتريا الموجودة فيه.
  • لا تنظفي إلا السطوح التي يمكنك رؤيتها من بشرة طفلك، أي لا تحاولي تنظيف باطن أنف طفلك أو داخل أذنه، بل اكتفي بمسح المخاط أو الظاهر الخارجي فقط بلفافة من القطن، إذ قد تدفعين الأوساخ خطًا نحو داخل أنفه وأذنه.
  • لا تحاولي مباعدة شفري فرج طفلتك لتنظفي باطنها، إذ ستعيقين تدفق المخاط الذي يدفع البكتيريا نحو الخارج.
  • لا تدفعي مؤخرة طفلك للخلف حتى تنظفي أسفلها أثناء عملية استحمام الرضيع، فقد تصاب بالتمزق أو قد تسببين بآلام شديد.
  • عندما تنظفين طفلتك، إبان تغير الحفاضة، نظفيها من الأمام إلى الخلف، لكي تمنعي انتشار البكتيريا من الشرج إلى الفرج، مما يتسبب في الالتهابات.
  • استعملي قطعة قطن جديدة لكل عضو من أعضاء طفلتك عندما تنظفين عينيها وأذنيها، كي لا تنقلي العدوى الكامنة من إحداهما إلى الأخرى.
  • نظفي مؤخرة طفلك آخر الأمر دائما، واستعملي عند كل مسحة لفافة جديدة من القطن، وبلليها بالماء الدافئ.

الأطفال الذين يكرهون الماء والاستحمام

الأطفال الذين يكرهون الماء

  • يخشي بعض الأطفال الكبار الاستحمام، إذ يبرز نفورهم بالبكاء منه، وعندها عليك الاستغناء لفترة من الزمن عن المغطس، والاكتفاء بمسح الوجه والجسم بالقطن المبلل أو الأسفنجة.
  • أجلسي طفلك بجانب وعاء يحتوي على ماء ودعيه يرش الماء ويلعب به، وبذلك يشعر بأن الماء ممتع وغير مؤذ إطلاقا.
  • كثير من الأطفال الكبار نسبيًا يخافون من غسل الشعر بالماء وسائل الاستحمام، خوفًا من وصوله للعين وحرقها، لذلك عليك جعله يتقبل الماء ولا يخاف منه من خلال غسل شعره وإرجاع رأسه للخلف وبذلك لن يصل سائل الاستحمام والماء على عينه، أو أضيفي بعض البهجة والضحك على الأمر من خلال اللعب برغاوي سائل الاستحمام، حتى يتقبل الطفل فكرة الاستحمام كليًا.

اقرا ايضا:العناية بتغيير حفاضات الرضيع ونصائح هامة

اقرا ايضا:أسباب بكاء الرضيع و7 أساليب لتهدئته

اقرا ايضا:نصائح ل نوم الطفل الرضيع وعدد الساعات الطبيعية

المصادر   [ + ]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق