أعراض سرطان المبيض وطرق علاجه

يقع المبيضان في أسفل البطن، حجمها صغير بحجم وشكل اللوزة، له علاقة وطيدة بالرحم، لأنه يقوم بإنتاج وتخزين البويضات
يعد سرطان المبيض من أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين النساء والأكثر عرضة للإصابة من النساء هي التي أنقطع الطمث لديها، أي ما يزيد عمرها عن 50 عامًا
ولكن أيضًا النساء الأصغر سنًا معرضة للإصابة به، وعلى جميع النساء معرفة أعراض سرطان المبيض لطلب المساعدة فور ظهورها.

أنواع سرطان المبيض

يوجد ما يزيد عن 30 نوعًا مختلفًا من سرطان المبيض ولكن يوجد ثلاث أنواع من سرطان المبيض هي الأكثر شيوعًا بين النساء.

  1. سرطان المبيض الظهاري: يصيب النساء التي تجاوزت الخمسين عامًا بنسبة تتراوح من 85 إلى 90% من أنواع سرطان المبيض وقد تكون حميدة أو سرطانية ومقسم لأنواع فرعية يتم التأكد منها عبر المجهر.
  2. أورام الخلايا الجرثومية: وهي التي تتطور وتنمو في الخلايا المسئولة في إنتاج البويضات وهو من الأنواع النادرة.
  3. الأورام اللحمية: يشكل هذا النوع من سرطان المبيض بنسبة 7% وينشأ في الخلايا المسئولة عن إنتاج الهرمونات.

مراحل سرطان المبيض

المرحلة الأولى

تنقسم إلى (أ) فيها يكون السرطان بمبيض واحد فقط، (ب) ينتشر السرطان ويصبح في المبيضين (ج) ينتشر فيها الخلايا السرطانية في خارج المبيض.

المرحلة الثانية

تنقسم إلى (أ) ينتشر فيها السرطان ليصل إلى الرحم أو بقناة فالوب، (ب) يصل فيها السرطان إلى المثانة أو بالمستقيم.

المرحلة الثالثة

(أ) ينتشر فيها السرطان لخارج الحوض حتى يصل للغدد الليمفاوية وبطانة البطن (ب) تنتشر فيها الخلايا السرطانية للكبد أو لخارج الطحال (ج) يظل فيها السرطان خارج الطحال أو الكبد وتظهر الرواسب بنسبة 3/4 بوصة على البطن.

المرحلة الرابعة

في المرحلة (4 أ) تصل فيها الخلايا السرطانية للسائل المحيط الموجود بالرئتين، أما المرحلة (4 ب) هي المرحلة المتقدمة من سرطان المبيض التي ينتشر فيها السرطان لداخل الطحال، أو الكبد، ويمكن أن يصل لأي عضو بالجسم مثل الدماغ أو الجلد.

مراحل سرطان المبيض

أعراض سرطان المبيض المبكرة

قد تشعر بعض الأعراض التي يمكن أن تتشابه كثيرًا بين أعراض سرطان المبيض المبكرة وبين الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، أو أعراض ما قبل الحيض ولكن عند استمرارها لأكثر من أسبوعين يجب استشارة الطبيب مثل: –

  • الشعور بالألم والضغط في منطقة الحوض.
  • حدوث ألم بالبطن والظهر.
  • انتفاخ البطن.
  • الغثيان.
  • القيء.
  • الشعور بالشبع سريعًا.
  • حدوث نزيف مهبلي.
  • تواتر البول.
  • تغيرات في حركة الأمعاء مثل الإصابة بالإمساك 1مايو كلينك

أعراض سرطان المبيض للعذراء

  • الشعور بالألم المستمر في البطن.
  • انتفاخ البطن.
  • الشعور بعدم الراحة في منطقة الحوض.
  • فقدان الوزن دون سبب واضح.
  • اضطراب في حركة المعدة فتكون متهيجة.
  • الإصابة بالإمساك.
  • تكرار عملية التبول بشكل ملحوظ.

أعراض سرطان المبيض للعذراء

متى يجب استشارة الطبيب على الفور

بالطبع بعض الأعراض التي سبق وتم ذكرها ليست أعراض سرطان المبيض
ولكن إن تكررت الأعراض لأكثر من 12 مرة بالشهر بالإضافة إلى ظهور بعض الأعراض الأخرى يتوجب على المرأة سرعة التوجه للطبيب مثل: –

  • استمرار الألم في البطن دون انقطاع.
  • الشعور بالألم الشديد في الظهر والساقين.
  • ألم شديد في أثناء ممارسة العلاقة الزوجية.
  • الشعور بحرقة المعدة.
  • إعياء.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • عسر الهضم.
  • ظهور طفح جلدي.
  • التعب والإرهاق.

وبعد التعرف على أعراض سرطان المبيض إذا لاحظت ظهور أيً من الأعراض السابق ذكرها عليكِ أو على أي شخص قريب منك يجب زيارة الطبيب على فورًا لتلقي العلاج المناسب 2ويب طب

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض

لم يتوصل الأطباء لسبب حدوث سرطان المبيض ولكن يوجد بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة به مثل

  • العوامل الوراثية حيث يرجع إصابة 25% من النساء بسرطان المبيض بسبب العامل الوراثي.
  • تاريخ العائلة مثل إصابة الأم أو الأخت بسرطان المبيض.
  • التقدم في العمر.
  • الإصابة السابقة بسرطان الثدي أو سرطان الرحم أو سرطان القولون.
  • تناول موانع الحمل التي لم تؤخذ عن طريق الفم.
  • بداية الحيض في سن مبكر قبل الثانية عشرة.
  • عدم الإنجاب.
  • حدوث الإنجاب الأول بعد عمر الثلاثين.
  • تناول الأدوية التي تحتوي على هرمونات بديلة.
  • البدانة الشديدة.

تشخيص سرطان المبيض

عند ظهور أعراض سرطان المبيض يجب الإسراع في استشارة الطبيب على الفور وقيام بالفحوصات اللازمة مثل:

  • تعريف الطبيب بالتاريخ الوراثي والعائلي للمريضة والأعراض التي ظهرت عليها وجعلتها تشعر بالقلق.
  • توقيع الفحص المبدئي على المريضة للتحقق من وجود ورم أو كتل.
  • فحص الحوض من قَبل الطبيب.
  • إجراء فحص الدم الكامل للتحقق من وجود مادة السرطان في الدم.
  • إجراء فحص الموجات فوق الصوتية للكشف عن وجود أورام في الأعضاء التناسلية.
  • فحص كلًا من منطقة الحوض والبطن باستعمال الأشعة المقطعية.
  • يمكن للطبيب أيضًا القيام بالفحص باستعمال الرنين المغناطيسي.
  • الخزعة عن طريق أخذ عينة من نسيج الخلايا للمبيض وفحصها لدى المختبر للتأكد من وجود سرطان المبيض.

تشخيص سرطان المبيض

علاج سرطان المبيض

عند ظهور أعراض سرطان المبيض والتأكد من وجوده وتحديد المراحل يتم تحديد طريقة علاج سرطان المبيض حسب الحالة، وحسب إن كانت المرأة ترغب في الحمل مستقبلًا.

التدخل الجراحي

يعتبر التدخل الجراحي هي الخطوة الأولى والخيار الرئيسي في علاج سرطان المبيض لإزالة كتلة الورم
وقد يحتاج الطبيب للقيام بإزالة الرحم أو عنق الرحم أو المبايض والأنسجة التي تحتوي على العقد الليمفاوية.

العلاج الكيميائي

قد يرى الطبيب الحاجة لخضوع المريضة لجلسات العلاج الكيميائي للتخلص من أي خلايا سرطانية في الجسم بعد الجراحة.

الإشعاع

للقضاء على خلايا السرطانية الموجودة في منطقة الحوض وقد يستخدم هذا الخيار في علاج سرطان المبيض للتخفيف من حدة الأعراض أو في حالة رجوع السرطان مرة أخرى.

العلاج الموجه

تؤخذ هذه الأدوية عن طريق الحقن أو الفم وهي تساهم في اكتشاف الخلايا السرطانية ومهاجمتها، ومنع نموها وانقسامها.

العلاج بالهرمونات

يستخدم هذا الخيار لعلاج أورام المبيض وليس سرطان المبيض.

الحفاظ على الخصوبة قبل الخضوع لعلاج سرطان المبيض

كلًا من العلاج الكيميائي والإشعاعي يقضيان على خصوبة المرأة ويجعلها لا تستطيع الإنجاب في المستقبل
لهذا يمكن اللجوء لبعض الحلول الأتية:

  • جراحة الحفاظ على الخصوبة بإزالة المبيض المتضرر إذا تم اكتشاف سرطان المبيض في المراحل المبكرة.
  • تجميد الأجنة عن طريق تجميد البويضة المخصبة.
  • إيقاف نشاط المبيض مؤقتًا.
  • تجميد البويضات الغير مخصبة.
  • تجميد أنسجة المبيض لاستعمالها بالمستقبل 3موضوع

هل يعود سرطان المبيض بعد العلاج

قد يعود سرطان المبيض بعد الخضوع للعلاج الأول، ولكن في هذه الحالة يصيب تجويف البطن، وقد تظهر أعراض سرطان المبيض بقوة أكبر
ويأمر الطبيب بخضوع المصابة للعلاج الكيميائي، والعلاج الهرموني أو الإشعاعي، وتزيد احتمالية الإصابة بنوع من أنواع السرطان النوع الثاني مثل:

  • سرطان الأمعاء الدقيقة.
  • سرطان حوض الكلى.
  • سرطان القولون.
  • سرطان المستقيم.
  •  سرطان الجلد.
  •  سرطان الدم الحاد.
  • سرطان سرطان الثدي.
  • سرطان المثانة.
  • سرطان البنكرياس.

كم يعيش مريض سرطان المبيض

يرجع معدلات البقاء على قيد الحياة للمصابات بسرطان المبيض عند اكتشافه في المرحلة الأولى والثانية إلى أعلى من 90% وعادةً ما يتم تشخيص الإصابة بسرطان المبيض في المراحل المبكرة بنسبة 20%
يجب على المصابة بسرطان المبيض المتابعة الدورية مع الطبيب للتحقق من ظهور أعراض سرطان المبيض مرة أخرى والتي قد تستمر لسنوات في مواعيد محددة، وإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من عدم تكرار الإصابة بسرطان المبيض.
سرعة اكتشاف أعراض سرطان المبيض في مراحله الأولى تساعد في تحقيق نسبة عالية من الشفاء
تحديد خطة للعلاج تحافظ على خصوبة المرأة وقدرتها في الإنجاب، وتجنب تكرار السرطان

أعراض سرطان المبيض الحميد

تصيب أورام المبيض الحميدة جميع الأعمار من الطفولة المبكرة، والجدير وتبدأ أورام المبيض الحديثة بالظهور من عمر العشر سنوات أو أقل
وتفرز هرمون الإستروجين الذي يساعد في ظهور الخصائص المرتبطة بالأنوثة، في بعض الحالات يمكن إفراز الهرمونات الأندروجينية من بعض الأورام الحميدة مما يسبب ظهور الشعر الزائد في مناطق مختلفة من الجسم
ومن أعراض أورام المبيض الحميدة الشعور بالألم، والانتفاخ، والإحساس بوجود كتل يمكن لمسها والشعور بها

والآن تعرف على

أسباب أورام المبيض وعلاجها وطرق التخلص منها

مرض تكيس المبايض المرض الصامت

متلازمة فرط تنشيط المبايض إليك أسبابها وطرق تجنبها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *