دليل طبي شامل لأعراض الغدة الدرقية وطرق التشخيص والعلاج

الغدة الدرقية لها دور هام جدًا في عملية التمثيل الغذائي، الذي يساعد جسم الإنسان في التطور، والنمو، عند حدوث أي خلل بها يؤثر بالسلب على جميع الأجهزة بالجسم، وتبدأ أعراض الغدة الدرقية في الظهور، ولهذا يجب ضبط الهرمون الذي تقوم بإفرازه الغدة الدرقية بمجرى الدم، لأنه يتحكم بدرجة حرارة الجسم، ومعدل ضربات القلب، والضغط، وبهذا المقال سنتعرف على كل ما يتعلق بالغة الدرقية ومشاكلها.

أسباب الغدة الدرقية

  • العوامل الوراثية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية الذي يحدث بسبب إفراز الهرمون بزيادة عن الطبيعي.
  • إنتاج الغدة الدرقية للكثير من الدهون (مرض جريفز).
  • الأورام السامة التي تنتج من وراء تطور العقيدات مما يتسبب في حدوث خلل بالتوازن الكيميائي بالجسم.
  • التهاب الغدة الدرقية (تسرب الغدة الزائد).
  • نمو الأورام السرطانية في الغدة الدرقية.
  • انتفاخ الغدة الدرقية بسبب تَكون العقيدات التي تمنع الغدة الدرقية من العمل بالشكل الطبيعي.
  • عدم إنتاج الغدة الدرقية ما يكفي من الهرمون (قصور الغدة الدرقية).

أسباب الغدة الدرقية

ما هي أعراض الغدة الدرقية؟

يبدأ المريض يعاني من التعب المفرط أو أنه أصبح يلازمه الشعور بالمشاكل الصحية الغير معتادة، هنا تبدأ أعراض الغدة الدرقية في الظهور والتي تتمثل في الآتي:

  • تغيرات ملحوظة في الوزن بدون سبب واضح لها.
  • الشعور بالضيق والإرهاق مع عدم القدرة على القيام بالمهام اليومية.
  • تغييرات في البشرة فتصبح جافة.
  • الشعور بالبرد بشكل مبالغ فيه.
  • عدم التركيز والتشوش.
  • اضطرابات في حركة الأمعاء إما بالإصابة بالإمساك أو بالإسهال.
  • الدخول في نوبات الاكتئاب.
  • اضطرابات الهرمون الأنثوية الذي يتسبب في اضطرابات الدورة الشهرية.
  • ضعف العضلات والمفاصل.

أعراض مرض الغدة الدرقية المبكرة

بعد أن يعاني المصاب من أعراض الغدة الدرقية المبكرة، والتي تشير لحدوث خلل ما تظهر أعراض مرض الغدة الدرقية الذي يؤكد على ضرورة استشارة الطبيب العاجلة، وتلك هي الأعراض:

  • الإعياء.
  • الضعف والهزال العام.
  • جفاف الجلد.
  • الحكة.
  • ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم.
  • فقدان الذاكرة.
  • ضعف الشهية.
  • زيادة الوزن او البدانة الشديدة.
  • الشعور بالبرد والقشعريرة.
  • فقدان الشهية.
  • الآم العضلات.
  • الآم المفاصل.
  • تغير الصوت.
  • تساقط الشعر.
  • اضطرابات الحيض.
  • الإمساك.

أعراض الغدة الدرقية النشطة

في بداية أعراض الغدة الدرقية النشطة قد لا تظهر أعراض، أو ربما تكون خفيفة، وتبدأ في الزيادة بالتدريج، حتى أنها يمكن أن تؤثر على حياة المريض تأثير بالغ، بسبب التأثر بهذه الأعراض:

  • التوتر الشديد.
  • العصبية الزائدة.
  • مشاعر القلق المفرطة.
  • الشعور بالتعب المزمن.
  • الحساسية تجاه الحرارة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بالضعف في العضلات.
  • الحاجة المتكررة للتبول.
  • العطش المستمر.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • التعرق الزائد.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • تساقط الشعر.
  • وجود مشاكل في الرؤية مثل الاحمرار أو تشوش الرؤية أو الجفاف.
  • ظهور طفح جلدي.

أعراض الغدة الدرقية الخاملة

لا تختلف أعراض الغدة الدرقية الخاملة عن أعراضها وهي نشطة، لذا التشخيص لدى الطبيب والفحوصات هي ما سيساعدك على التفرقة بين أعراض خمول ونشاط الغدة الدرقية، وهذه هي أعراضها وهي خاملة:

  • تشنج العضلات.
  • الشعور بالألم والتنميل بالأطراف.
  • وخز باليد والأصابع.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • الاكتئاب.
  • جفاف البشرة.
  • آلام بالعضلات.
  • زيادة الوزن.
  • حساسية تجاه البرد.
  • الشعور بالتعب المزمن.
  • الأظافر تصبح هشة.
  • سقوط الشعر.
  • انعدام الصوت أو انخفاضه.
  • بطيء معدل ضربات القلب.
  • انتفاخ الوجه.
  • فقدان السمع.
  • الإصابة بفقر الدم.

أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية

يوجد أسباب كثيرة لفرط نشاط الغدة الدرقية، والذي تكون هذه أبرز أعراضه:

  • ارتفاع معدل T3 وT4بكميات كبيرة.
  • سوء وظائف التمثيل الغذائي.
  • ضربات القلب السريعة.
  • هزات باليد.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التعرق الغزير.
  • فقدان الوزن الشديد.
  • تواتر حركة الأمعاء.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • الشعور المتلهف.
  • تساقط الشعر.
  • نمو الثدي لدى الرجال.
  • الشعور بالهلع والخوف.
  • الضعف الشديد.
  • انخفاض شديد في درجة الحرارة.
  • اضطراب في الدورة الشهرية.

أعراض نقص هرمونات الغدة الدرقية

في هذه الحالة لا تقوم الغدة الدرقية بإفراز الهرمون اللازم لتعمل بكفاءة عالية، حتى تستطيع القيام بعملية التمثيل الغذائي، 10% من النساء تعاني من قصور الغدة الدرقية، وهو أكثر أمراض الغدة شيوعًا، وعندما يحدث يتسبب في ظهور هذه الأعراض:

  • الكآبة.
  • الإرهاق.
  • التعب المُبالغ فيه.
  • التهيج.
  • فقدان الذاكرة.
  • تشوش العقل.
  • سقوط الشعر.
  • عدم تحمل درجات الحرارة الباردة.
  • الشعر الجاف.
  • الإمساك.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات في دورة الحيض.
  • زيادة الوزن.

أعراض تضخم الغدة الدرقية

يحدث تضخم الغدة الدرقية كواحد من مضاعفات حدوث خلل في الغدة الدرقية، إما بفرط أو قصور فيها، وقد لا تظهر أعراض لدى بعض الأشخاص وتشمل أعراض تضخم الغدة الآتي:

  • ظهور تورم شديد في نهاية الرقبة.
  • السعال الدائم.
  • تغير بالصوت فيصبح ضعيفًا.
  • صعوبة بالغة في البلع.
  • صعوبة في التنفس.
  • الشعور بالدوخة خاصةً عند وضع الذراعين فوق الرأس.
  • تورم الأوردة بالعنق.

أعراض سرطان الغدة الدرقية

قد لا تظهر أعراض عند الإصابة بسرطان الغدة الدرقية، لأنها قد تكون مشابهة إلى أعراض الغدة الدرقية، والتي تشمل الآتي:

  • ظهور كتلة في مقدمة الرقبة قريبة من موقع تفاحة آدم عند الرجال.
  • بحة الصوت بشكل ملفت.
  • تورم غدد الرقبة.
  • صعوبة بالغة في التنفس.
  • صعوبة شديدة في البلع.
  • سعال متسمر بدون الإصابة بنزلات البرد.

وبعد التعرف على أعراض الغدة الدرقية إذا لاحظت ظهور أيً من الأعراض السابق ذكرها عليك أو على أي شخص قريب منك يجب زيارة الطبيب فورًا لتلقي العلاج المناسب.

أعراض الغدة الدرقية عند الأطفال

قد يُصاب الأطفال بالغدة الدرقية بشكل متكرر، وقد يحدث قصور في الغدة الدرقية منذ الولادة، بسبب عدم نموها بالشكل الطبيعي، وبنسبة 10% يُصاب الأطفال بالغدة الدرقية بسبب نقص في إفراز هرمون الغدة الدرقية، وتشمل أعراض الغدة الدرقية عند الاطفال على الآتي:

  • ضربات القلب تصبح بطيئة.
  • الإصابة بالإمساك.
  • ضعف الأداء لدى الطفل وضعف مستواه التعليمي.
  • انتفاخ الوجه وخاصة منطقة العين.
  • جفاف الجلد والشعر.
  • الشعور بالتعب المزمن.
  • الخمول.
  • ضعف الذاكرة.
  • الميل للكآبة والبكاء.
  • يكره الطقس الحار.
  • يجد صعوبة في الخلود للنوم.
  • نمو سريع للأظافر.
  • العصبية الزائدة.
  • فقدان الوزن.
  • صعوبة في البلع.
  • ضعف عضلات كلًا من الكتف والفخذ.
  • فقدان الشهية للطعام. 1British Thyroid Foundation

أعراض الغدة الدرقية عند الرجال

يعاني الرجال من أعراض الغدة الدرقية، ولكنهم قد يصفونها على أنها أعراض من ضغط العمل، ولا يعيرون لها أي اهتمام، وعلى الرغم من أن النساء هم أكثر إصابة بقصور الغدة الدرقية، إلا أن الرجال أيضًا معرضون للإصابة وهذه هي الأعراض التي تظهر لديهم:

  • الشعور بالبرد الشديد.
  • هشاشة الأظافر.
  • جفاف الجلد.
  • صعوبة بالتركيز.
  • الوزن الزائد.
  • تضخم الغدة الدرقية أو تورمها.
  • الإمساك.
  • الميل للعزلة وللكآبة.
  • التعب مع أقل مجهود يقوم ببذله.
  • التهاب المفاصل والعضلات.

أعراض الغدة الدرقية عند النساء

أعراض الغدة الدرقية عند النساء

لأن أي اضطراب يحدث في الغدة الدرقية يعكس بالسلب على المريض، تشعر المرأة بالتغيير الملحوظ فور ظهور أعراض الغدة الدرقية التي يجب توخي الحذر فور الشعور بها، وهي كالآتي:

  • تغير ملحوظ بالوزن بسبب سوء وظائف التمثيل الغذائي المسئولة عنه الغدة فالبعض يمكن أن يعانوا من زيادة أو خسارة بالوزن.
  • اضطرابات في ضغط الدم الذي يؤثر بالطبع على اضطرابات بضربات القلب.
  • تغيير ملحوظ في حركة الأمعاء، فأحيانًا تشكو المرأة من الإمساك وتارة أخرى من الإسهال.
  • الشعور بالتعب المزمن لأن الغدة تتحكم بالطاقة لذا تشعر المرأة بالتعب حتى مع أخذ ساعات للراحة.
  • التغيرات المزاجية فتدخل المرأة في نوبات الاكتئاب والميل للعزلة، وتُصبح سريعة الغضب.
  • تغير مفاجئ في مواعيد الدورة الشهرية فشهر تَكون أخف عن المعتاد أو تختفي تمامًا.
  • جفاف وضعف الشعر والجلد.
  • الشعور بالألم في العضلات والمفاصل، وتصاب بالتصلب والضعف.
  • التشوش والتخبط وعدم القدرة على التفكير بالإضافة إلى التغييرات المزاجية.
  • بسبب اضطراب المناعة الذاتية الذي يتسبب فيه زيادة ‘إفراز الغدة الدرقية يُحدث جفاف وتهيج بالعين، وتشوش بالرؤية.
  • الشعور بالبرد الشديد أو بالحر الشديد بسبب اضطرابات الدورة الدموية.
  • ترقق الحواجب (عدم إنبات شعر الحواجب).
  • تورم الساقين أو انتفاخ الجزء الأسفل من الركبة أو مفاصل الكاحل والقدمين.
  • تأخر الحمل.

أعراض نشاط الغدة الدرقية النفسية

الغدة الدرقية تؤثر تأثيرًا كبيرًا على الصحة النفسية للمريض، ولهذا تظهر بعض من أعراض الغدة الدرقية بأعراض نفسية منها:

  • الشعور بالقلق الدائم.
  • الميل للكآبة والعزلة.
  • بطء التفكير والكلام.
  • عدم الاهتمام.
  • ضعف التركيز.
  • ضعف بالذاكرة.
  • الشعور بعدم المبالاة.
  • انخفاض المزاجية.
  • عدم الرغبة في القيام بالأنشطة.

التهاب الغدة الدرقية

أنواع التهاب الغدة الدرقية

من ضمن الاضطرابات التي تحدث بالغدة الدرقية هي إصابتها بالالتهاب ويوجد خمس أنواع من الالتهاب هما:

1- التهاب الغدة الدرقية تحت الحاد

سببه العدوى الفيروسية وتظهر أعراضه بنفس أعراض قصور وفرط نشاط الغدة الدرقية وتتحسن حالة المصاب في خلال أشهر.

2- التهاب الغدة الدرقية الحاد

سببه العدوى، وأعراضه نفسها أعراض قصور الغدة الدرقية، وتتحسن حالة المصاب بعد تلقي العلاج المناسب.

3- التهاب الغدة الدرقية الصامت

أعراضه هي نفسها أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية، والقصور، ومع العلاج المناسب تتحسن حالة المريض في خلال عام أو عام ونصف.

4- التهاب الغدة الدرقية بعد الولادة

فيه تهاجم الاجسام المضادة الطفل بعد الولادة، وتظهر أعراضه بعد الولادة بثلاث أشهر إن كان فرط نشاط الغدة، أو قصور الغدة الدرقية ما بين 4 إلى 8 أشهر، وتتحسن الحالة مع العلاج في خلال عام أو عام ونصف.

5- التهاب الغدة الدرقية بعد العلاج

الذي ينتج عن العلاج بالإشعاع عند العلاج من السرطان.

أعراض التهاب الغدة الدرقية

  • اضطرابات في النوم.
  • رعشة في اليدين.
  • الإعياء.
  • سرعة في ضربات القلب.
  • فقدان الوزن أو زيادته.
  • العصبية الزائدة.
  • القلق الشديد.
  • التهيج.

مضاعفات الغدة الدرقية

مضاعفات حدوث مشاكل الغدة الدرقية

السرعة في تشخيص أعراض الغدة الدرقية فور ظهورها يؤمن عدم التعرض للمضاعفات التي تُسببها، لأنها بحكم وظيفتها الهامة، قد تتسبب في مشاكل بالغة الخطورة منها:

  • قصور القلب.
  • الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • الوذمة تورم الساقين والقدمين.
  • الحمى.
  • انتفاخ العين ثم تشوش الرؤية الذي قد يؤدي إلى عدم الرؤية بالكامل.
  • مشاكل بالتنفس والبلع.
  • الإجهاض.
  • الولادة المبكرة.
  • الإصابة بالعقم.
  • حدوث مضاعفات بالكلى.
  • حدوث مشاكل في الجهاز العصبي.

أدوية تؤثر على فاعلية هرومون الغدة الدرقية

وهذه قائمة الأدوية التي تؤثر على مدى فاعلية بديل هرمون الغدة الدرقية ويجب إخبار الطبيب بها:

  • أدوية مرض السكر.
  • عقار الورافارين.
  • الهرمونات البديلة مثل حبوب منع الحمل.

كيف يتم تشخيص الغدة الدرقية؟

عندما يخوض المريض معاناة شديدة مع أعراض الغدة الدرقية، يشعر بأنه أصبح محتاجًا للمعالجة الطبية ولا يمكن للطبيب تحديد المشكلة التي يعاني منها المريض بمعرفة أعراض الغدة الدرقية فقط، لأن الأعراض في حالة القصور أو الفرط قد تكون مشابهة، ولهذا يأمر بإجراء تلك الفحوصات الآتية:

  • إجراء تحليل الدم لمعرفة اختبار مستوى الغدة الدرقية (TSH)، وهو الهرمون الذي تقوم بإفرازه الغدة، للتحقق من قصور أو إفراط الغدة.
  • وللاحتياط يقوم الطبيب بإجراء فحص الدم لقياس مستوى هرمون (كالسيتونين)، وهو هرمون مطلوب من أجل نمو وبناء العظام.
  • إجراء اختبارات امتصاص اليود: للتحقق من سبب إفراط الغدة الدرقية، للتحقق من الكمية التي تمتصها الغدة من الهرمون، ويتم إجراءه عن طريق وضع جهاز على الرقبة، بعد ابتلاع المريض كمية من اليود المشع.
  • إجراء فحص الموجات الصوتية للتحقق من وجود الأكياس المملوءة بالسائل والتي تسمى بالعقيدات، وفي بعض الحالات يقوم الطبيب بأخذ خزعة من تلك العقيدات لفحصها لدى المختبر للتأكد من أنها حميدة وغير سرطانية.
  • إجراء فحص للتحقق من مستوى الدهون الثلاثية بالدم.
  • في حالة وجود عقيدات لدى المريض يأمر الطبيب بتكرار فحص الدم مع فحص الموجات الصوتية، وتحليل الخزعة بين كل فترة والأخرى.

علاج الغدة الدرقية

طرق علاج مشاكل الغدة الدرقية

على حسب النتيجة التي يحصل عليها الطبيب، وحسب الحالة الصحية للمريض ومعاناته من الأمراض المزمنة التي يعاني منها يبدأ الطبيب وضع خطة العلاج المناسبة لتحسين أعراض الغدة الدرقية، ولضبط مستوى هرمون الغدة الدرقية، حتى تستعيد نشاطها وتعمل بكفاءة عالية.

الرعاية المنزلية لمريض الغدة الدرقية

من أجل تحسين أعراض الغدة الدرقية، والتخفيف من حدتها، يجب إتباع نظام غذائي لتجنب الوقوع بمضاعفاتها، والذي يتمثل في الآتي

  • الحصول على كمية مناسبة من الكالسيوم الذي يمكن تعويضه بالمكملات.
  • إدخال كمية مناسبة من البروتين وفيتامين أ بالجسم كافية.
  • تجنب الكافيين لأنه يزيد من اضطراب ضربات القلب.
  • المكملات الغذائية مثل الحديد، الألمونيوم، المغنسيوم.
  • تخفيض كمية السكريات في النظام الغذائي لأنها تزيد من تفاقم الالتهابات.

علاج فرط الغدة الدرقية

في تلك الحالة سيحتاج الطبيب لخفض إنتاج هرمون الغدة الدرقية أو إيقافه تمامًا وهناك ثلاث طرق للحصول على ذلك، هي:

1- علاج اليود المشع (العلاج الإشعاعي)

هو ابتلاع قرص أو سائل يحتوي على بعض المواد المشعة التي تساعد في خفض مستوى الهرمون للمستوى الطبيعي، ولكن له بعض الآثار الجانبية مثل جفاف العين والفم، والتهاب الحلق، بالإضافة يتم تناول الكاربيمازول أو البروبيل ثيوراسيل لبعض الوقت معه.

2- الأدوية المضادة التي تقلل نسبة الهرمون

سيلاحظ المريض النتائج واختفاء الأعراض في فترة تتراوح ما بين 6 إلى 8 أسابيع، ومع الاستمرار بتناول هذه الأدوية لمدة عام كامل، والقيام بالفحوصات للتحقق من نسبة الهرمون وهذه بعض من أكثر الأدوية الشائع استخدامها كاربيمازول، بروبيل، ثيوراسيل.

3- التدخل الجراحي

يقوم الطبيب بإزالة جزءًا من الغدة أو إزالتها بالكامل ثم يبدأ بعد ذلك المريض في تناول مكملات لهرمون الغدة الدرقية مثل حاصرات بيتا المتمثل في بروبرانولول، للسيطرة على الأعراض بد أن تتم الجراحة.

علاج خمول الغدة الدرقية

في حالة كانت نتيجة الفحوصات أن المصاب يعاني من قصور الغدة الدرقية، في تلك الحالة يبدأ الطبيب بإعطائه بديلًا لهرمون الغدة الدرقية التي تفرزه بالأدوية ولكن يجب قبل صرف البديل أن يعلم الطبيب ما إن كان المريض يعاني من بعض الأمراض المزمنة التي يتناول لها أدوية لأنها ستؤثر على مدى فاعلية البديل في تزويد الغدة بالهرمون المناسب والذي في الغالب سيكون (ليفوثيروكسين)، ويتم ضبط المقدار اللازم حسب الحالة.

تظهر أعراض الغدة الدرقية عند إفراط أو قصور هرمون الغدة الدرقية التي قد تكون مشابهة في جميع مشاكلها، وعند الذهاب للطبيب يبدأ بالعمل على إعادة مستوى الهرمون لتوازنه الصحيح، الذي يتم إبطائه في حالة فرط النشاط، أما في القصور يتم استبداله.

قد يهمك التعرف على: التهاب الغدة الدرقية وتأثيره على الأم والطفل

قد يهمك التعرف على: سرطان الغدة الدرقية الأعراض وطرق العلاج

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.