أسباب تغير رائحة البول ولونه

تغير رائحة البول من الاشياء التي يجب الانتباه لها فالجهاز البولي هو من الأجهزة الإخراجية التي تساعد الجسم في التخلص من السموم والأملاح الزائدة في الجسم وذلك عن طريق الكلى بالأساس.

كيف يتكون البول؟

تعمل العديد من أعضاء الجسم على تخليصه من السموم المتعلقة بها،مثل الجلد الذي يتخلص من السموم عبر العرق وكذلك الرئتين وغيرها من الأعضاء. أما الجهاز البولي فهو يعمل من أجل الحفاظ على عملية التوازن الكيميائي في جسم الإنسان، بالإضافة إلى الحفاظ على توازن الماء من خلال التخلص من السموم وفائض المياه المتواجدة في الجسم.

ولهذا نجد أن الأطباء يحرصون للتأكيد على أهمية الإكثار من تناول السوائل بشكل منتظم ويومي، وهُنا نجد أن البول هو عبارة عن سائل يحتوي على النفايات التي يريد الجسم أن يتخلص منها ولا يستفيد منها الجسم بل تضره، ويحتوي البول على الماء وحمض اليوريك وكلوريد الصوديوم ونفايات الطعام.

ترسل الكُلية النفايات التي تخلّص منها الجسد عبر الحالبين إلى المثانة التي تتجمع بها كمية تتقارب إلى نصف لتر بمقدار كوبين من الماء، وتنذر المثانة الشخص بضرورة التبول بعد امتلائها بهذا القدر.

اقرا ايضا:أسباب الإصابة باصفرار العين وكيفية العلاج منه

مم يتكون البول؟

يتكون البول من مواد عضوية وغير عضوية. من المواد الغير عضوية نذكر الصوديوم والكلور والفوسفور والبوتاسيوم والكبريت والمغنيسيوم. أما المواد العضوية فمنها اليوريا والكرياتين والكرياتينين وحمض البول وغيرها من الحموض الدهنية وبعض الهرمونات.

معلومات تهمك عن البول

اسباب تغير رائحة البول

تتراوح كمية المواد الجافة في البول من 40 إلى 70 جم/ يومياً.

لدى المثانة القدرة على أن تحمل مقدار نصف لتر من البول لمدة بضع ساعات، ولكن يُنصح بتفريغ هذه السموم أولا بأول للتخلص منها بشكل سريع وعدم الاحتفاظ بها حتى لا تحدث مشاكل أخرى في المثانة أو في الكُلى والحالب.

إذا شعر الشخص بتغير رائحة البول كرائحة الأمونيا فهذا يعني أن هذا الشخص يُعاني من الجفاف، أما إذا كانت الرائحة كريهة للغاية فهذا يعني أن الشخص يُعاني من التهابات حادة في المثانة البولية، وهذا انذار للمريض لكي يأخذ احتياطاته ويرجع إلى الطبيب المختص في هذا الأمر للعلاج.

الطبيعي في الإنسان أن يتبول في اليوم بمعدل 6 لتر من البول، هذا هو المعدل الطبيعي للشخص الذي لا يُعاني من مشاكل صحيّة، أما إذا زادت الكمية فهذا يرجع إلى عوامل أخرى مثل الإكثار من شرب السوائل مما يشير إلى إصابته بالجفاف الناتج عن داء السكري، أو غيره من الأسباب، وإذا قل فهذا يعني وجود مشكلة ما، وعلى المريض الذهاب إلى الطبيب على الفور.

فور امتلاء المثانة بالبول، ترسل إلى المخ إشارات لكي يستجيب الإنسان لهذه الإشارات بضرورة تفريغ المثانة من هذه السموم في الحال.

في اليوم الواحد تصل عملية التبول من 6 : 8 مرات على الأقل.

وظيفة الجهاز البولي

الجهاز البولي يتكون من الكليتين التي تشبه حبّة الفول متواجدين على الجانبين وسط الظهر وأسفل القفص الصدري من الخلف، السموم التي تخرجها الكليتين من الدم هي اليوريا. ينتقل البول من الكليتين إلى الحالبين، وكل كُلى لها حالب مُخصص لها، على الجانبين، وهو عبارة عن قناة لمرور البول من خلاله، ويبلغ طول كل حالب من 20 : 25 سم، وعضلات الحالبين تنقبض وتنبسط نتيجة لإخراج البول من الكُليتين إلى المثانة لكي تمتلئ.

المثانة وهي العضو الذي يتواجد به البول من الجهاز البولي، تشبه البالون، ومكانها يقع في منطقة الحوض، ومثبتة مع الأعضاء الأخرى المتواجدة في الجسم، وترسل إلى المخ فور امتلائها إشارات لكي يتم تفريغها من البول.

أسباب تغير رائحة البول

هناك العديد من الأسباب التي تجعل تغير رائحة البول كريهة، ومن هذه الأسباب ما يلي:

أن يكون الإنسان يُعاني من الجفاف، وعندما تقل نسبة المياه في الجسم، يكون البول في هذه الحالة مركز للغاية ويحتوي على المزيد من المواد الصلبة، نتيجة لافتقار الجسم للكثير من السوائل التي تخفف من تركيز البول، ففي هذه الحالة يكون البول لونه أغمق من المعتاد، وله رائحة كريهة، وهذه الرائحة تشبه مادة الأمونيا، ويكون علاج هذه الحالة بالطبع شرب كمية كافية من السوائل، وعلاج المسببات التي أدت إلى الجفاف، سواء كان الإسهال أو ارتفاع درجة الحرارة وغيره.

التهاب المسالك البولية. ويكون هناك أعراض أخرى مصاحبة لهذا الأمر كارتفاع درجة الحرارة، والإحساس بالألم، والشعور بالغثيان، وعلى المريض في هذه الحالة الذهاب إلى الطبيب فور ظهور هذه الأعراض، ويكون علاج هذه الالتهابات عن طريق المضادات الحيوية المناسبة.

الأطعمة والمشروبات التي يتناولها الإنسان، من الممكن أن تتسبب في تغير رائحة البول، مثل: أكل الثوم وشرب المنبهات كالقهوة.

من الأسباب التي من الممكن أن تجعل تغير رائحة البول كريهة للغاية، هي الناسور الموجود بين الأمعاء والمثانة، ويجب على المريض أن يذهب إلى الطبيب، ومن الممكن أن يكون هناك تدخل جراحي في بعض الحالات.

أسباب تغير لون البول

تغير رائحة البول

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تغير لون البول، منها أسباب تدعو للقلق، وأسباب أخرى عرضية، ومنها ما يلي:

  • من الممكن أن تكون الأدوية المتناولة هي المتسببة في تغير لون البول، أو بسبب تناول أطعمة تحتوي على أصباغ لونية تغير من لون البول، وهذه الحالة هي حالة عرضية.
  • وجود خلايا سرطانية أو مشاكل في الكلى والتهابات في المسالك البولية المتواجدة بالجهاز البولي أدت إلى خروج الدم من المثانة في البول، وبالتالي يتغير اللون إلى اللون الأحمر.
  • المعاناة من أمراض أخرى لها علاقة بالكبد مثلًا، ووجود الصفراء، هذه أيضًا من المشكلات الصحية التي تجعل البول له لون غامق، أو برتقالي غامق.
  • ممارسة بعض الرياضات العنيفة التي تؤثر على نشاط الكُلى مما تتسبب في تغير لون البول بسبب إصابة العضلات.
  • العوامل الوراثية لها عامل كبير. إذا كان هناك تاريخ مرضي ما مع مرض يتسبب في تغير لون البول.

اقرا ايضا:اسباب عدوى الجهاز البولي وطرق العلاج والوقاية

اقرا ايضا:أهمية تحليل البول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.