أسباب وأعراض حساسية العين وكيفية علاجها منزليًا

العين من أكثر الأعضاء الحساسة التي تتأثر بأي شيء يمكن أن يحدث لها، ولعل الشعور بشيء غريب في العين هو من أكثر الأمور التي تغضب الكثير من الأشخاص، ويرافقه بعض أعراض حساسية العين الأخرى، التي يمكن أن تتطور إذا كان المريض لديه مشاكل بالجهاز المناعي للجسم، لذا مع استمرار أعراض حساسية العين يجب توخي الحذر واستشارة الطبيب العاجلة.

أنواع حساسية العين

  • التهاب الملتحمة التحسسي الموسمي: الذي له علاقة بتوقيت تفتيح الزهور، وحبوب اللقاح.
  • التهاب الملتحمة الحليمي العملاق: وهو الذي يصيب الفئة الأكثر الذين يرتدون العدسات اللاصقة بكثرة.
  • التهاب الملتحمة الدائم: يمكن أن يحدث بأي وقت بالعام وقد يحدث بسبب عوامل الجو، والغبارـ والمواد المثيرة لحدوث الحساسية الأخرى المعروفة.

اقرا ايضا:أعراض رأرأة العين التشخيص والعلاج

أعراض حساسية العين

هل حساسية العين تؤثر على النظر؟

تعتبر حساسية العين من أمراض العيون التي تتطلب عناية فورية وعاجلة من قبل الطبيب، من بداية ظهور أعراض حساسية العين، لأن أغلب الحالات يمكن أن تُصاب بالتهيج الخطير الذي قد يتسبب في التهاب القرنية، أو حدوث ندوب بها، وبها يؤثر على الرؤية ويحدث مشاكل بها.

أسباب الإصابة بحساسية العين

تحدث حساسية العين عندما يتعامل الجهاز المناعي للجسم مع مسببات الحساسية الأخرى مثل:

  • وبر الحيوانات.
  • العطور.
  • دخان السجائر.
  • حبوب اللقاح.
  • مستحضرات التجميل.
  • لدغات الحشرات.
  • استعمال المواد الكيمائية في المنزل.

أعراض حساسية العين

تظهر أعراض حساسية العين في البداية على شكل نزول سائل من العين يمكن أن يكون سميك أو خفيف ثم تظهر الأعراض الأخرى التي تتمثل في الآتي:

  • احمرار شديد بالعين.
  • تشوش الرؤية.
  • الشعور بالألم بالعين.
  • التحسس من الضوء.
  • تمزيق العين.
  • حكة شديدة بالعين.
  • انتفاخ العين.
  • التهاب الحلق.
  • سعال.
  • العطس المتكرر.
  • صداع.
  • سيلان الأنف.
  • انتفاخ الجفون.

أعراض حساسية العين عند الأطفال

في الغالب السبب الرئيسي لإصابة الأطفال بالحساسية هو العامل الوراثي بنسبة 60%، والباقي يكون بسبب العوامل البيئية، والأطفال يشعرون بالضيق الشديد من أعراض حساسية العين التي تكون كالآتي:

  • ألم شديد بالعين.
  • تورم الجفون.
  • سيلان الدموع المسامر.
  • احمرار شديد بالعين يكون مقارب للون الدم.
  • احتقان الأنف.

أعراض حساسية العين

أعراض حساسية العين الموسمية

من أنواع حساسية العين هو التهاب الملتحمة التحسسي، الذي يعتبر من أكثر الأنواع شيوعًا، ولا تختلف أعراضه عن أعراض حساسية العين العامة، ولكنها يمكن أن تزداد حدتها قليلًا، ولن تخرج عن هذه الأعراض:

  • الدموع الغزيرة.
  • ضبابية الرؤية.
  • إفرازات مائية من العين.
  • انتفاخ جفن العين.
  • الشعور بالحكة.
  • تغير لون جفن العين للأسود في بعض الحالات.
  • زيادة التحسس من الضوء.
  • سيلان وحكة بالأنف.
  • انسداد الأنف.
  • الحكة الشديدة التي قد تكون سببًا لحدوث العدوى.

وبعد التعرف على أعراض حساسية العين إذا لاحظت ظهور أيً من الأعراض السابق ذكرها عليك أو على أي شخص قريب منك يجب زيارة الطبيب فورًا لتلقي العلاج المناسب.

مضاعفات الإصابة بحساسية العين

بالرغم من معاناة المريض الشديدة مع أعراض حساسية العين، إلا أن المضاعفات قد تكون نادرة الحدوث إلا في حالة عدم الاهتمام بعلاج حساسية العين سريعًا، وهذه بعض من المضاعفات التي قد تحدث:

  • التهاب الملتحمة الجلدي.
  • التهاب الملتحمة بسبب ارتداء العدسات اللاصقة أثناء الحساسية.
  • التهاب القرنية الذي قد يتسبب في حدوث ندبات بالقرية التي قد تؤدي لفقدان البصر بشكل تام.

تشخيص حساسية العين

من أجل ألا تتطور حالة حساسية العين، يجب الاستشارة الطبية لطبيب العيون، ومع استمرار ظهور الأعراض يجب الفحص العاجل من قبل الطبيب:

  • يقوم الطبيب بمراجعة الأعراض ومعرفة التاريخ الطبي، والوراثي للمريض في البداية.
  • يقوم الطبيب بفحص العين باستعمال المجهر المصباح الشقي، لمشاهدة علامات وأعراض حساسية العين، عن طريق التحقق من الأوعية الدموية إن كانت أصيبت بالانتفاخ أم لا.
  • في بعض الحالات يقوم الطبيب بأخذ عينة من نسيج العين لفحصها بالمختبر لتحديد إن كان المصاب يعاني من التهاب الملتحمة التحسسي أم لا، ويتم عن طريق الوخز بالإبرة بداخل الجلد،

علاج حساسية العين واحمرارها

علاج حساسية العين يمكن إدارته بالمنزل، ببعض الأمور، ويرجى العلم أنه لا يمكن أن يتم التعامل مع حساسية العين بهذه الأمور فقط، ويجب عند زيادة أعراض حساسية العين للأسوأ، وعدم رؤية التحسن الذهاب لطبيب العيون على الفور.

أولًا: نصائح للتعامل الصحيح مع حساسية العين

من أجل تخفيف حدة أعراض حساسية العين، يمكن للمريض إتباع بعض النصائح التي تتمثل في الآتي:

  • استعمال الدموع الاصطناعية المتواجدة في جميع الصيدليات لأنها تساعد في غسيل العين وتطهيرها.
  • استعمال قطرة العين المزيلة للاحتقان بشرط ألا يزيد استعمالها عن أسبوع فقط.
  • يمكن لكمادات الشاي الدافئ تهدأ من الأعراض، والمساعدة في تخفيف ضغط العين، عن طريق وضع قطعة من القطن في الشاي المغلي ثم تجفيفها ووضعها على كل عين حتى تبرد، ولا يمكن اختلاط القطن فيتم الاحتفاظ بكل قطعة قطن على حدا.
  • القيام بعمل كمادات البابونج لأنه يحتوي على مواد تعمل على تهدئة العين بنفس طريق تحضير كمادات الشاي، فهو يساعد على تطهير العين بسبب مواده المضادة للأكسدة.
  • غسل اليدين قبل وضعها على العين.
  • تجنب فرك العين نهائيًا.
  • القيام بعمل كمادات باردة لتحفيف الشعور بالألم.
  • الابتعاد عن أماكن بها دخان.
  • ارتداء نظارة شمس عند الخروج.

أعراض حساسية العين

ثانيًا: أدوية حساسية العين

الخيار الثاني عند فشل تخفيف الأعراض، وشفاء حساسية العين بالبيت، هو الذهاب للطبيب، يتم صرف بعض الأدوية التي تقضي على الألم والأعراض الأخرى مثل:

  • مضادات الهيستامين عبر الفم: هذا النوع من الأدوية قد يكون من أهم الأدوية التي تساعد في القضاء على حكة، ولكن يجب التعامل معه بحرص لأنها قد تُسبب جفاف العين ويبدأ المريض في المعاناة من جديد (يُأخذ تحت إشراف الطبيب).
  • قطرة العين مضادات الهيستامين ومثبتة للخلايا البدنية (مضاد الالتهاب الغير الستروئيدية)، للتخلص من الحكة، والاحمرار يتم استعمالها من مرة لمرتان باليوم، ولا يمكن استعمالها أكثر من يومين لثلاث أيام،
  • لقطات الحساسية هي من العلاجات الفعالة لحساسية العين، خاصةً مع الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الشديدة، قد يحتاج المريض للمداومة عليها لوقت طويل حسب الحالة، ولهذا يجب المتابعة مع الطبيب أثناء الخضوع للعلاج.
  • مرهم حساسية العين: يُعد أفضل مرهم لعلاج حساسية العين هو مرهم كورتيكوستيرود، ولكن يجب قبل أن يتم وضعه غسل اليدين جيدًا

أمثلة لبعض علاجات حساسية العين

  • مضادات الهيستامين الموضعية: إيمداستين ديومارات، ليفوكاباستين (ليفوستين)، إكتوليرج، نافكون.
  • لعلاج الاحتقان: أوكسي ميتازدين.
  • لتخفيف الحكة والاحمرار: النفازولين.
  • مثبطات الخلايا البدينة: كرومولين الصوديوم، أولوباتادين.
  • مضادات الالتهاب الموضعية: Ketorolac.
  • لعلاج حساسية العين: زيرتك، كلاريتين.

كيفية تجنب الإصابة بحساسية العين

  • يجنب الابتعاد عن الأماكن التي تحتوي على الأدخنة.
  • إخماد الغبار الخارج من تنظيف المنزل دومًا حتى لا يُثير العين ويتسبب في حدوث الحساسية.
  • تجنب الخروج في أوقات تفتيح الزهور وحبوب اللقاح.
  • عدم الوقوف تحت أشعة الشمس لفترات طويلة.

من الأعراض التي يمكن للجميع التعرض لها هي أعراض حساسية العين، التي تتسبب في مشاكل كثيرة منها الاحمرار والحكة، يمكن للمصاب التحكم في حدة الأعراض قليلًا بالبيت، ولكن عند تفاقمها يجب الإسراع في استشارة الطبيب العاجلة، لتلقي العلاج اللازم.

قد يهمك أيضًا: أعراض جفاف العين وأسبابه وكيفية علاجه

قد يهمك أيضًا: هل الذبابة الطائرة في العين خطيرة

قد يهمك ايضا:التهاب عصب العين يشير إلى وجود مرض كامن

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *